fcb.portal.reset.password

FOTO: ARXIU FCB

بعد مرور ثمانية أشهر على آخر مباراة جمعت بين برشلونة وريال مدريد، يعود الفريقان لمنازلة بعضهما البعض مساء اليوم في الكامب نو. فبعدما شهدت المواسم الأخيرة العديد من المواجهات بين البلاوغرانا والميرينغي بمختلف المسابقات، لم ينتظر العملاقان منذ عام 2010 فترة طويلة كهذه لتحدي بعضهما البعض من جديد فوق أرضية الملعب.

ثلاث نقاط

حقق برشلونة بداية رائعة في الدوري هذا الموسم حيث مازال لم يعرف طعم الهزيمة في أي من المسابقات الرسمية، بينما عوض ريال مدريد انطلاقته المتعثرة ليفوز الأسبوع الماضي على مالقة (2-0)، مستغلاً تعادل الفريق الكاتالوني مع أوساسونا لتقليص فارق النقاط عن البلاوغرانا المتصدر من خمس إلى ثلاث، مما عزز ثقة أبناء أنشيلوتي ولاسيما بعد الانتصار على يوفنتوس (2-1) في دوري أبطال أوروبا يوم الأربعاء.

غيابات من العيار الثقيل

سيغيب عن كلاسيكو اليوم بعض اللاعبين البارزين، إذ سيكون برشلونة محروماً من خدمات جوردي ألبا ودوس سانتوس وأفلاي بداعي الإصابة، بينما لم توجه الدعوة لكل من كوينكا وأوير. وعلى الطرف الآخر، يُعتبر تشابي ألونسو اللاعب الوحيد الذي سيغيب عن صفوف ريال مدريد بسبب الإصابة. ولكن يبدو أن أياً من المدربين وجد التشكيلة الأساسية النموذجية حتى الآن.

وبالنسبة لبرشلونة، تُطرح علامة الاستفهام الرئيسية على صعيد قلب الدفاع، حيث أظهر كل من بويول وماسكيرانو وبيكيه وبارترا إمكانيات هائلة تؤهلهم لتحمل المسؤولية منذ بداية المباراة، بينما تحوم أبرز الشكوك في صفوف الريال على مستوى وسط الملعب وطرفي خط الهجوم، مع إمكانية إدراج غاريث بايل مما قد يعني تغيير التشكيلة الأساسية مقارنة بالمباريات الاخيرة.


الرجوع الى أعلى الصفحة