نيمار وأليكسيس يحتفلان أمام فياريال. صورة: ميغيل رويز.

لم يمر سوى أسبوع واحد حتى استعاد برشلونة نغمة الفوز في الليغا بعد خسارته الأولى ضمن فعاليات دوري الأسباني في الجولة السابقة على يد أتلتيك بيلباو.

فبعدما صحح المسار بسداسية مدوية في مرمى سلتيك غلاسكو في دوري أبطال أوروبا يوم الأربعاء، عاد برشلونة ليرقص على أنغام الفوز في الليغا مساء السبت على حساب ضيفه فياريال الذي لم يكن صيداً سهلاً في آخر مباراة على أرضية الكامب نو خلال عام 2013 المشرف على انقضائه.

وفاز البلاوغرانا 2-1 على الغواصة الصفراء في قمة الجولة 16 بفضل ثنائية نيمار، ليتشبث الفريق الكاتالوني بصدارة الترتيب رافعاً رصيده إلى 43 نقطة قوامها 14 انتصاراً مقابل تعادل وخسارة.

وبعدما كان النجم البرازيلي رجلَ المباراة في الفوز الكاسح على العملاق الاسكتلندي منتصف الأسبوع، عاد صاحب القميص رقم 11 لقيادة الفريق إلى فوز مهم، حيث افتتح التسجيل في الدقيقة 29 ثم هز الشباك مرة أخرى في الدقيقة 66 بعدما تمكن موساكيو من تعديل النتيجة في مطلع الشوط الثاني.

وبهذا النصر الصعب، رفع برشلونة الفارق الذي يفصله عن ريال مدريد إلى خمس نقاط بعدما اكتفى الميرينغي ثالث الترتيب بالتعادل 2-2 في ملعب أوساسونا، في حين يخوض المطارد المباشر مباراة الجولة 16 مساء يوم الأحد عندما يستقبل فالنسيا على أرضه وبين جماهيره، علماً أن أبناء العاصمة الأسبانية يملكون في جعبتهم 40 نقطة، متخلفين في الوقت ذاته بفارق ثلاثة أهداف عن البلاوغرانا.