Martino / FOTO:MIGUEL RUIZ - FCB

بعد التعادل السلبي مع أوساسونا مساء السبت، تحدث خيراردو تاتا مارتينو إلى وسائل الإعلام في ملعب إل سدار، محللاً أداء فريقه والأسباب وراء عدم إيجاد الطريق إلى مرمى الخصم.

وقال مدرب البلاوغرانا في مؤتمر صحفي "كان يجب أن نفوز اليوم نظرا للفرص الواضحة التي أتيحت لنا. أنا مسرور بأداء الفريق، وإن خانتنا الدقة أمام المرمى".

وتابع المدير الفني الأرجنتيني: "في الشوط الأول افتقدنا للتمريرة الأخيرة الحاسمة. كنا على بعد سنتيمترات قليلة [من بلوغ الشباك]. جاءت أوضح الفرص من جهة مونتويا، الذي لعب متقدماً لكنه افتقر للدقة بعض الشيء في تمرير الكرات العرضية".

كما أشار مارتينو إلى أن برشلونة افتقد إلى "وضوح الرؤية" في الشوط الأول موضحاً في الوقت ذاته أن فريقه خلق "أربع فرص حقيقية للتسجيل" في الشوط الثاني.

أداء جيد

صحيح أن الفريق أخفق في إحراز النقاط الثلاث، مما حرمه من تحقيق انتصاره التاسع على التوالي ومعادلة الرقم القياسي لريال مدريد الذي سيبقى منفرداً بسجل أفضل بداية في تاريخ الليغا (منذ 198-1969)، لكن المدرب أشاد بما بذله اللاعبون من جهود حثيثة في ملعب ليس باليسير وأمام خصم ليس بالصيد اليسير.

وختم تاتا بالقول: "ربما كنت سأشعر بالقلق لو كان هناك تراجع أدائنا. لقد تعادلنا لأن مجريات المباراة فرضت ذلك. لا أعتقد أن مستوانا تراجع. أما ميسي فقد كان مخططنا يتمثل في إشراكه من 20 إلى 25 دقيقة".