fcb.portal.reset.password

 

ست مباريات فقط هي ما يفصل برشلونة عن لقب الليغا الخامس في ست سنوات. وبينما لم يهضم بعد حسرة الإقصاء من ربع نهائي دوري الأبطال يوم الأربعاء الماضي، يحل البلاوغرانا مساء اليوم ضيفاً على غرناطة في ملعب لوس كارمينيس. لكن لا يوجد أي مجال للتراخي، ولاسيما قبل أربعة أيام فقط من نهائي كأس الملك ضد ريال مدريد.

وبعد المران الأخير الذي خاضه الفريق عصر الجمعة في المدينة الرياضية جوان غامبر، استدعى المدرب تاتا مارتينو 18 لاعباً للرحلة إلى الأندلس، حيث سيغيب المدافع مارك بارترا بسبب إصابة في ساقه اليمنى خلال التدريبات التي أجراها البلاوغرانا عشية مباراة الجولة 33 من الليغا.

من جهته، يدخل غرناطة هذه المواجهة وهو بحاجة ماسة إلى الفوز، إذ لا تفصله سوى ثلاث نقاط عن منطقة الهبوط، مما يعني أن رفاق الهداف المغربي يوسف العربي سيكونون مطالبين بالهجوم والبحث عن فرص التسجيل لتعزيز حظوظهم في البقاء ضمن صفوة أندية الكرة الأسبانية.

وبينما يستعيد المدرب لوكاس ألكاراز خدمات ريثيو وإيغالو، فإنه سيكون محروماً من الظهير الأيسر برايان أنغولو الموقوف والمهاجم ريكي المصاب.

الرجوع الى أعلى الصفحة