PHOTO: MIGUEL RUIZ-FCB

بعدما تُوج بطلاً للخريف نهاية الأسبوع الماضي إثر تعادله دون أهداف مع أتليتيكو مدريد في قمة الجولة 19 من فعاليات الدوري الأسباني لكرة القدم، استهل برشلونة مشواره في مرحلة الإياب بتعادل آخر على ملعب مضيفه ليفانتي، مواصلاً رغم ذلك تربعه على صدارة الترتيب مؤقتا.

وافتتح فينترا باب التسجيل لأصحاب الأرض بضربة رأسية من ركلة ركنية في الدقيقة العاشرة، قبل أن يعادل جيرارد بيكيه النتيجة للبلاوغرانا بالطريقة ذاتها في منتصف الشوط الأول. ورغم الفرص العديدة التي خلقها في ما تبقى من عمر اللقاء إلا أن الفريق الكاتالوني لم يتمكن من هز شباك نافاس الذي أنقذ مرماه من أهداف محققة في أكثر من مناسبة.

وبتعادله مع رفاق المغربي نبيل الزهر مساء الأحد، رفع برشلونة رصيده إلى 51 نقطة من أصل 60 ممكنة، بواقع 16 انتصاراً مقابل ثلاثة تعادلات وهزيمة واحدة.

وبمعدل +41، يملك برشلونة أفضل فارق أهداف في الدوريات الأوروبية الكبرى الخمسة متفوقاً على جميع عمالقة الليغا والكالتشيو والبوندسليغا والبريميرليغ والدوري الفرنسي، إذ يتصدر البلاوغرانا جدول الترتيب في منتصف الموسم، حيث سجل 53 هدفاً، بمتوسط أهداف يبلغ 2.7 هدفاً في المباراة الواحدة، بينما لم تهتز شباكه سوى في 13 مناسبة. ويأتي خلفه على جدول الترتيب الأوروبي كل من مانشستر سيتي وأتلتيكو مدريد ويوفنتوس وبايرن ميونيخ.

هذا وقد شاءت الصدف أن يتقابل برشلونة وليفانتي ثلاث مرات في أقل من أسبوعين، إذ بعدما حط أبناء تاتا مارتينو رحالهم بملعب سيوتات دا فالنسيا يوم الأحد لخوض غمار الجولة 20 ضمن فعاليات دوري الليغا، سيحل الفريق الكاتالوني من جديد ضيفاً على نفس الخصم مساء الأربعاء المقبل حيث يتقابل الفريقان في مباراة ذهاب ربع نهائي كأس ملك أسبانيا، على أن يُقام لقاء العودة بالكامب نو في منتصف الأسبوع التالي.