ساد جوّ من الإثارة في قاعة المؤتمرات الصحفية في مجمع سيوتات إسبورتيفا عندما عقد نيمار دا سيلفا أول مؤتمر صحفي له منذ انضمامه إلى النادي، حيث أوضح النجم البرازيلي منذ البداية أنه على أتم الاستعداد لمواجهة التحديات التي ينطوي عليها اللعب مع البارسا: "أريد الفوز بكل شيء ـ سأكون سعيداً إن تمكنتُ من تقديم أداء جيد ومساعدة الفريق."

وأضاف نيمار: "ما أثار أعجابي أكثر شيء هو النادي واللاعبون هنا ـ أكثر بكثير مما تخيلته. إنه شعورٌ رائع وكأنه حلمٌ تحوّل إلى حقيقة ـ أنظرُ حولي وأرى ميسي وإنيستا وتشافي وبويول... إني أكثر من سعيد!" وعندما سئل عن علاقته بالساحر ميسي، أتت الإجابة: "إنه رائع، إني على ثقة بأنه لن تكون هناك أي مشكلات. ميسي قائد، الأفضل في العالم وإني هنا للمساعدة."

تمنى نيمار أيضاً للمدرب تيتو فيلانوفا تعافياً سريعاً وأشار إلى أن المدرب الجديد تاتا مارتينو لم يكشف له حتى الآن المكان الذي سيلعب به في الفريق، بينما أكّد أن التواصل بينهما جيد جداً: "إنه مدرب عظيم وأتحدث معه كل يوم. يتحاور مع الجميع. وجود مدرب أجنبي يمثل فرصة عظيمة."

متحمس لمشاركته الأولى

من المحتمل أن يظهر نيمار للمرة الأولى في ملعب كامب نو مساء يوم الثلاثاء في مباراة كأس جوان غامبر، وهو ما قال عنه: "ستكون مباراة عظيمة وآمل أن أسجل هدفاً في شباك سانتوس ـ أفكر منذ الآن بالكيفية التي سأحتفل بها وهو ما سيكون أمراً مميزاً. كل مباراة مهمة، والضغط موجود دائماً ـ إنه جزء من اللعبة، ولكني سأحاول أن أحافظ على برودة أعصابي."

تحسن اللياقة

رغم أنه يتدرب منذ أربعة أيام فقط، إلا أنه يشعر بأن لياقته جيدة: "تتحسن لياقتي وأتدرب بجهد كبير. خسرت ثلاثة كيلوغرامات بعد عملية لوزة الحلق، ولكني أتحسن. أحاول التأقلم بأسرع ما في وسعي. يقدم البارسا أجمل أداء في كرة قدم في العالم وأحاول أن أبذل جهدي لأكون جزءاً من ذلك. ولكني في الوقت نفسه يجب أن أحمل بصمتي ـ وأن أستمر باللعب بطريقتي وأحقق ذلك الحلم."