Messi Tailàndia - FCB / FOTO: MIGUEL RUIZ - FCB

لم يكن برشلونة رحيماً بمنتخب تايلاند وأمطر شباكه بسباعية مقابل هدف يتيم في مباراة ودية جمعت الطرفين اليوم الأربعاء على ملعب راجامانغالا الذي اكتظت مدرجاته بجمهور غفير حجَّ لمعاينة سحر نجوم البلاوغرانا.

وأحرز نيمار أول هدف له بقميص النادي الكاتالوني عندما افتتح باب التسجيل في الدقيقة 12، ليتمكن ليونيل ميسي من مضاعفة النتيجة بعد مرور ربع ساعة من عمر اللقاء، الذي يُعتبر الأول ضمن جولة برشلونة الآسيوية خلال صيف هذا العام.

وبينما عاد النجم الأرجنتيني صاحب القميص رقم 10 لهز الشباك في منتصف الشوط الأول، نجح بيدرو في دك حصون أصحاب الأرض ثلاث مرات، فيما اضطلع أليكسيس سانشيز بختم مهرجان الأهداف مطلع الشوط الثاني. أما الهدف التايلاندي الوحيد، فقد سجله تيراسيل قبيل الاستراحة.

وتُعتبر مباراة بانكوك هي الخامسة لبرشلونة هذا الصيف ضمن استعداداته للموسم الجديد، حيث يضم في رصيده فوزين (ضد سانتوس وفالرينجا) وتعادلاً (أمام ليشيا غدانسك) وهزيمة (على يد بايرن ميونيخ)، مسجلاً ما مجموعه 24 هدفاً مقابل 5 فقط في مرماه.

وبعد ختم المحطة الآسيوية الأولى بانتصاره الساحق على تايلاند، سيشد البلاوغرانا رحاله إلى كوالالامبور صباح الخميس حيث سيلاقي فريقاً مؤلفاً من أفضل لاعبي الدوري الماليزي مساء السبت المقبل في آخر مباراة ضمن التحضيرات لموسم 2013-2014، والذي سيستهله النادي الكاتالوني يوم الأحد 18 أغسطس بمواجهة ليفانتي في الجولة الأولى من فعاليات الليغا.