Iniesta, face à l'Afrique du Sud / Photo Fifa.com

حل المنتخب الأسباني مساء الثلاثاء ضيفاً على جنوب أفريقيا في ملعب سوكر سيتي الذي شهد تتويجه بكأس العالم سنة 2010.

لكن العودة إلى جوهانسبورغ انتهت بخسارة مؤلمة هذه المرة، حيث سقط أبطال أوروبا والعالم بهدف دون رد على يد أصحاب الأرض في مباراة ودية تميزت بإصابة حارس مرمى برشلونة فيكتور فالديز الذي عوضه بيبي رينا في الدقيقة 81.

وعلى صعيد آخر، تقابل المنتخبان البرازيلي والتشيلي في مواجهة ودية انتهت بفوز رفاق نيمار وداني ألفيش 2-1 على حساب زميلهم في برشلونة أليكسيس سانشيز. وبينما لم يشهد اللقاء مشاركة الظهير الأيمن في صفوف البلاوغرانا، لعب صاحب القميص رقم 11 89 دقيقة وساهم في صنع هدفي فريقه اللذين سجلهما هولك وأدريانو، بينما حمل هدف لاروخا من توقيع فارغاس.