fcb.portal.reset.password

منير الحدادي يحتفل بهدفه الأول مع فريق الكبار

Munir El Haddadi, al plató d'El Marcador / FOTO: MIGUEL RUIZ-FCB

تصدر منير الحدادي كل العناوين بمناسبة ظهوره الأول في التشكيلة الأساسية للمدرب لويس إنريكي وتسجيله باكورة أهدافه مع فريق كبار برشلونة في مباراة ليلة الأحد ضد إلتشي، حيث كان الشاب الصاعد من أبرز العناصر في خط هجوم البلاوغرانا إلى جانب معشوق الجماهير ليو ميسي، الذي استهل مشواره في الموسم الجديد بثنائية شخصية.

أطلق منير الإنذار الأول في الدقيقة 22 بتسديدة صاروخية ارتطمت بالعارضة، وخلال ما تبقى من الشوط الأول أظهر علو كعبه ومهارته الباهرة في المراوغة والتخلص من الرقابة والتوغل في منطقة الخصم، إلى أن نال في بداية الشوط الثاني المكافأة المستحقة على جهوده المضنية. ففي لمسته الأولى للكرة، استلم  تمريرة مذهلة من راكيتيتش ليسدد كرة مخادعة هزت شباك الضيوف بكل أناقة وروعة، قبل أن يتم استبداله في الدقيقة 66، وسط وابل من التصفيق في صفوف حشود الجماهير الحاضرة بملعب الكامب نو. لقد كانت لحظات تاريخية خالدة في مسيرة مهاجم شاب يعد بمستقبل أكثر إشراقاً وازدهاراً.

"سوف أواصل العمل دون كلل من أجل الحصول على مزيد من الفرص"

في تصريح حصري لتلفزيون نادي برشلونة بعد المباراة، قال منير الحدادي بنبرة هادئة ومتفائلة: "أنا فخور جداً بتسجيل هدف في الكامب نو وأنا ألعب إلى جانب ميسي والعديد من اللاعبين الكبار الآخرين. أنا سعيد جداً. لقد حققت حلمي باللعب معهم ... نصحني لويس انريكي بالمواصلة على هذا المنوال، ولذا فإنني سوف أواصل العمل دون كلل من أجل الحصول على مزيد من الفرص. إنه يحثنا على العمل بجد والسعي إلى بلوغ مستويات أفضل كل يوم. إنه مدرب عظيم".

كما اعترف المهاجم المنحدر من أسرة مغربية أنه لم يستطع النوم في الليلة التي سبقت المباراة لشدة سعادته باستدعائه لخوض مباراته الرسمية الأولى مع فريق الكبار.

وتعليقاً على ليلته الخالدة التي توجها بهدفه التاريخي الذي لن يُمحى من ذاكرته أبداً، قال الحدادي متأثراً: "رأيت الحارس وهو يخرج من مرماه فسددت الكرة بكل بساطة".

تحضيرات ما قبل الموسم

شارك منير في المباريات الودية التي خاضها برشلونة في وقت سابق هذا الصيف ضمن الاستعدادات لانطلاق المنافسات الرسمية، كما كان حاضراً بقوة في كل المعسكرات التدريبية تحت إمرة المدرب الجديد، حيث أظهر موهبته الهجومية الفذة باحتلاله المركز الأول في قائمة هدافي البلاوغرانا خلال تحضيرات ما قبل الموسم، حيث هز الشباك مرتين في هلسنكي ثم أحرز ثنائية أخرى ضد نادي ليون في كأس خوان غامبر.

الرجوع الى أعلى الصفحة