fcb.portal.reset.password

Messi i Neymar Jr celebren un gol / FOTO: MIGUEL RUIZ-FCB

قبل أقل من أسبوع على انطلاق الموسم الجديد، حقق برشلونة نتيجة ممتازة في كأس جوان غامبر مساء اليوم بالفوز على نادي ليون المكسيكي بسداسية نظيفة أتت بتوقيع ميسي ونيمار (2) ومنير (2) وساندرو لتعطي دفعة معنوية كبيرة لكتيبة لويس إنريكي في ليلة شهدت ظهور لويس سواريز الأول مع الفريق.

تشكيلة أساسية نارية
بغياب تير شتيغن وفيرمايلن فقط، استهل البارسا المباراة بألفيش وجوردي ألبا وماسكيرانو وماتيو في الدفاع وميسي ورافينا ونيمار أمام راكيتيتش وبوسكيتس وإنيستا.

وبتلك النتيجة يكون المدرب الجديد قد حقق بداية طيبة على أرض كامب نو في لقاء شهد هجوماً من ميسي ونيمار منذ الدقيقة الثالثة ليأتي أول الأهداف بتوقيع النجم الأرجنتيني. ظهر الثلاثي الهجومي بقمة التناغم ولم يكن مفاجئاً أن النتيجة أصبحت 3-0 قبل الاستراحة عندما سجل نيمار هدفين من تمريرتين تلقاهما من إنييستا ومن ثم ميسي الذي كان أن يقتنص هدفه الثاني. تألق برافو في التصدي لكرات الفريق الخصم وأظهر ماتيو سرعة وحضوراً كبيرين في الصفوف الخلفية، بينما أثبت راكيتيتش علو كعبه وسط الملعب ووصل الكرات بالمهاجمين.

ثنائية لمنير
ارتأى المدرب استبدال نيمار وماسكيرانو بعد الاستراحة بكل من بيكيه ومنير الذي سارع لهز الشباك. وشهد الشوط الثاني في هذه الأثناء تحية كبيرة للنجم ماركيز الذي دخل في جانب من اللقاء لوداع الجماهير الوفية. ثم أجرى قائد السفينة الكاتالونية سلسلة من التغييرات بلغت سبعة وترك اثنين فقط من التشكيلة الأساسية على المستطيل الأخضر وهما ألبا ورافينا.

كانت الجماهير بانتظار لويس سواريز، وقبل أن يدخل بدلاً عن رافينا على بعد 15 دقيقة من انتهاء اللقاء، اقتنص منير ثاني أهدافه من تمريرة متقنة من ساندرو الذي تمكن بدوره أيضاً من هز الشباك بعد تمريرة أنيقة من سامبر ليكون ذلك سادس أهداف ليلة عامرة في كامب نو تعد الجماهير بموسم كروي باهر.

الرجوع الى أعلى الصفحة