PHOTO: VÍCTOR SALGADO-FCB

عزز برشلونة حظوظه في التنافس على لقب الدوري الأسباني لكرة القدم هذا الموسم بعد فوزه الساحق على ليفانتي مساء اليوم الأحد ضمن فعاليات الجولة 23.

واكتسح البلاوغرانا ضيفه بخماسية نظيفة ليرفع رصيده إلى 56 نقطة متشبثاً بموقعه في المركز الثاني، بفارق نقطة وحيدة عن المتصدر ريال مدريد الذي فاز بصعوبة على ديبورتيفو لا كورونيا (2-0) في وقت سابق نهاية هذا الأسبوع.

وافتتح برشلونة باب التسجيل في الدقيقة 17 عن طريق البرازيلي نيمار جونيور، بينما ضاعف ميسي النتيجة في المراحل الأخيرة من زمن الشوط الأول الذي انتهى بتقدم أصحاب الأرض بهدفين نظيفين.

وعاود ميسي هز الشباك بعد مرور ساعة من عمر المباراة، ليتمكن في وقت لاحق من إضافة هاتريك جديد لرصيده عندما سجل الهدف الرابع للفريق الكاتالوني في الدقيقة 65، لتكون تلك أفضل طريقة للاحتفال بمباراته الـ300 في تاريخ منافسات الليغا، رافعاً رصيده الشخصي إلى 26 هدفاً هذا الموسم، حيث لم يعد يفصله سوى هدفان فقط عن المتصدر كريستيانو رونالدو، الذي لم يجد طريقه إلى المرمى سوى في ثلاث مناسبات على مدى المباريات الثمانية التي خاضها مع فريقه منذ بداية عام 2015.

من جهته، جدد لويس سواريز العهد مع الشباك ليستكمل خماسية البلاوغرانا ضد ليفانتي، مسجلاً بذلك هدفه الرابع في الليغا هذا الموسم.

وتأتي هذه الخماسية الجديدة لتختم أسبوعاً حافلاً بدأ الأحد الماضي بانتصار ساحق على أتلتيك بيلباو (2-5) في سان ماميس ضمن قمة مباريات الجولة 22، مروراً بالفوز الهام على فياريال (3-1) مساء الأربعاء ضمن ذهاب نصف نهائي كأس الملك ليقطع الفريق خطوة كبيرة نحو موقعة حسم اللقب.