fcb.portal.reset.password

Pedro ha signat un golàs de xilena / VÍCTOR SALGADO-FCB

Neymar a inscrit le premier but de la rencontre / VÍCTOR SALGADO-FCB

أصبح برشلونة على مرمى حجر من التتويج بطلاً للدوري الأسباني بعدما حقق الأهم أمام ريال سوسييداد مساء السبت بفوزه 2-0 على ضيفه الباسكي، ليُصبح على بعد انتصار وحيد من إحراز لقب الليغا لهذا الموسم.

فبعد ثلاثة أيام فقط من دك حصون بايرن ميونيخ بثلاثية نظيفة في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، جدَّد البلاوغرانا العهد مع الانتصار بفضل هدفي نيمار وبيدرو في الشوط الثاني، محققاً بذلك خطوة عملاقة نحو درع البطولة، بعد اكتفاء مطارده ريال مدريد بالتعادل 2-2 مع فالنسيا في سانتياغو بيرنابيو.

وبذلك عزز برشلونة موقعه في صدارة الترتيب، رافعاً رصيده إلى 90 نقطة على بعد جولتين من خط النهاية، بينما تجمد رصيد الميرينغي عند 86 نقطة. وفي المقابل، مازال المركز الثالث من نصيب أتليتيكو مدريد، خصم البلاوغرانا المقبل.

وبعد هذه الدفعة المنعوية الهامة، سيعيش الفريق الكتالوني أسبوعاً حاسماً حيث يملك حظوظاً وافرة للتأهل إلى نهائي برلين، إذ يكفيه الخروج من موقعة ميونيخ يوم الثلاثاء بالفوز أو التعادل أو حتى في حال الهزيمة بأقل من ثلاثة أهداف، بينما سيُتوج على عرش أسبانيا إن هو عاد بنقاط الفوز من ملعب فيسنتي كالديرون يوم الأحد القادم، ليبدأ التركيز بشكل كامل على نهائي كأس الملك الذي سيواجه فيه أتلتيك بيلباو نهاية هذا الشهر.

الرجوع الى أعلى الصفحة