PHOTO: MIGUEL RUIZ-FCB

انتزع برشلونة فوزاً ثميناً بشق الأنفس مساء الأحد ضد ضيفه العنيد فياريال في قمة مباريات الجولة 21 من الليغا.

ورغم تخلفه في النتيجة مرتين، فقد تمكن البلاوغرانا من تدارك الموقف ليفلت من كمين الغواصة الصفراء وينتصر 3-2 بفضل أهداف نيمار ورافينيا وميسي، الذين منحوا النقاط الثلاث للفريق الكاتالوني بعد تقدم الزوار عن طريق شيريشيف وفييتو.

وافتتح الضيوف باب التسجيل في الدقيقة 30 عن طريق اللاعب الدولي الروسي، خريج أكاديمية ريال مدريد، لكن نيمار أعاد الأمور إلى نصابها قبل ثوانٍ من نهاية الشوط الأول. بيد أن الأرجنتيني فييتو استعاد السبق لفياريال بُعيد فترة الاستراحة، ليرد برشلونة الصاع صاعين في غضون خمس دقائق بفضل هدفي رافينيا وميسي.

وبذلك ظلت الأمور على حالها في قمة جدول ترتيب الدوري الأسباني، بعد فوز جميع فرق الصدارة نهاية هذا الأسبوع، حيث رفع البلاوغرانا رصيده إلى 50 نقطة، معززاً موقعه في المركز الثاني بفارق نقطة وحيدة عن المتصدر ريال مدريد، الذي هزم ريال سوسييداد بينما تنتظره مباراة مؤجلة يوم الأربعاء المقبل ضد أشبيلية، في حين تشبث حامل اللقب أتليتيكو مدريد بالمركز الثالث رافعاً سجله إلى 47 نقطة إثر تغلبه على مضيفه إيبار مساء السبت.

وبعد الانتصار على الغواصة الصفراء، سيتفرغ برشلونة على مدى أسبوع كامل للتحضير للاختبار العسير الذي ينتظره مساء الأحد المقبل في سان ماميس ضد العنيد أتلتيك بيلباو في قمة مواجهات الجولة 22 من الليغا، قبل العودة لمنازلة فياريال ذهاباً وإياباً في نصف نهائي كأس ملك أسبانيا.