FCB

يُعتبر تشافي هيرنانديز اللاعب الأكثر تتويجاً بلقب الليغا في تاريخ نادي برشلونة، بعدما رفع رصيده الشخصي إلى ثماني بطولات للدوري الأسباني، متقدماً على ميسي وإنييستا (سبعة لكل منهما).

بيد أن اللقب الذي أحرزه الفريق يوم الأحد يُعد الأول في مسيرة 12 من اللاعبين الآخرين:

 

برافو: لعب حامي العرين التشيلي جميع مباريات برشلونة في الليغا هذا الموسم، ليكون بذلك اللاعب الأكثر ظهوراً في تشكيلة برشلونة خلال منافسات الدوري المحلي هذا الموسم، حيث اقترب من التتويج بجائزة زامورا لأفضل حارس مرمى بعدما اهتزت شباكه 19 مرة فقط.

 

سواريز: صحيح أنه لم يستهل مشواره مع الفريق إلا في الجولة التاسعة، ولكنه اضطلع بدور كبير في إحراز هذا اللقب، مسجلاً 16 هدفاً في الدوري الأسباني ناهيك عن تمريراته الحاسمة هذا الموسم، حيث يشكل مع نيمار وميسي واحداً من أفضل خطوط الهجوم في تاريخ الدوري.

 

نيمار: في موسمه الثاني مع برشلونة، حصد البرازيلي أرقاماً مذهلة، حيث سجل 22 هدفاً في 32 جولة ضمن منافسات الليغا.

 

ماتيو: كان الفرنسي دعامة أساسية من دعائم خط الدفاع هذا الموسم، حيث لعب الكثير من المباريات وسجل هدفين حاسمين ضد ريال مدريد وسيلتا فيغو.

 

راكيتيتش: انضم لاعب خط الوسط الكرواتي إلى صفوف برشلونة في الصيف الماضي قادماً إليه من أشبيلية. وقد تأقلم بسرعة مع زملائه، مسجلاً خمسة أهداف في 32 مباراة وشكل قيمة مضافة مهمة للفريق.

 

رافينيا: بعد موسم كامل في سيلتا فيغو على سبيل الإعارة، عاد النجم البرازيلي الصاعد إلى صفوف فريقه الأم، حيث خاض 23 مباراة في الدوري الأسباني وسجل هدفا ضد فياريال في ملعب الكامب نو.

 

دوغلاس: كان الظهير الأيمن البرازيلي آخر الملتحقين بفريق برشلونة في الصيف الماضي، حيث كان أول ظهور له في مالقة خلال مباراة الجولة الخامسة. كما خاض مباراة كأس الملك ضد هويسكا.

 

فيرميالين: لم يلعب البلجيكي أية مباراة مع برشلونة هذا الموسم بسبب الإصابة. وقد يظهر للمرة الأولى أمام ديبورتيفو كورونا في الجولة الختامية بعد تعافيه تماماً.

 

شتيغن وماسيب: لم يلعب أي من الحارسين أية دقيقة في الليغا هذا الموسم. فبينما خاض الألماني جميع المباريات في دوري أبطال أوروبا وكأس ملك أسبانيا، ظهر ماسيب في مباراة وحيدة هذا الموسم وكانت ضمن منافسات كأس الملك.

 

ساندرو ومنير: مُنح مهاجما الفريق الرديف الفرصة لخوض عدة دقائق مع كتيبة لويس إنريكي في بداية الموسم. فبينما تمكن منير من هز الشباك في الجولة الأولى ضد إلتشي، نجح ساندرو في تسجيل هدف الفوز ضد فياريال.