fcb.portal.reset.password

PHOTO: MIGUEL RUIZ-FCB

الدعم الجماهيري: لبَّى عشاق برشلونة دعوة المدرب لويس إنريكي الذي ناشد المشجعين للحضور بكثافة إلى الكامب نو من أجل مساندة الفريق ودعم اللاعبين. فقد غصَّت مدرجات الملعب بما لا يقل عن 92915 متفرج، في ثاني أفضل حضور جماهيري هذا الموسم، بعد الكلاسيكو الذي حضره 98760 متفرج.

لويس سواريز: حقق برشلونة بداية ممتازة بفضل هدف سريع سجله المهاجم الأوروغوياني بعد 54 ثانية فقط من عمر المباراة، مما أعطى الفريق أفضلية واضحة ضد ثاني أفضل دفاع في الليغا هذا الموسم.

كلاوديو برافو: لعب حارس المرمى التشيلي دوراً بارزاً في فوز الفريق. فبعدما افتتح سواريز باب التسجيل مبكراً، كثَّف الضيوف هجماتهم على مرمى برافو بحثاً عن التعادل، لكنهم وجدوا أمامهم دفاعاً محصناً وحارساً يقظاً كان بالمرصاد لجميع المحاولات، بينما ناب عنه القائم لصدِّ تسديدة ألكاسر في الدقيقة 33.

ليونيل ميسي: بهز شباك فالنسيا مساء السبت في الكامب نو، رفع ليونيل ميسي رصيده إلى 400 هدف رسمي في 471 مباراة بقميص نادي برشلونة. وبذلك بلغ المتوسط التهديفي للنجم الأرجنتيني 0.85 هدفاً في المباراة الواحدة، علماً أنه تجاوز الرصيد الذي حققه الموسم الماضي، رافعاً سجله الشخصي إلى 46 هدفاً في 46 مباراة رسمية لعبها منذ انطلاق منافسات موسم 2014-2015، حيث وجد طريقه إلى المرمى 35 مرة في الليغا و3 في كوبا دل ري، مقابل 8 في دوري الأبطال.

البدائل المناسبة: ضد فالنسيا، منح لويس إنريكي الفرصة للعديد من اللاعبين الذين لم يشاركوا في مباراة منتصف الأسبوع ضد باريس سان جيرمان، وقد أبلوا جميعهم البلاء الحسن ليقودوا الفريق إلى فوز قيِّم ضد خصم لم يتجرع مرارة الهزيمة على مدى عشر مباريات متتالية، ليعزَّز برشلونة موقعه في صدارة ترتيب الدوري الأسباني الممتاز برصيد 78 نقطة على بعد ست مباريات من خط النهاية، حيث مازال مبتعداً بنقطتين عن ريال مدريد.


Luis Enrique congratulates his playerss for... per fcbarcelona

الرجوع الى أعلى الصفحة