fcb.portal.reset.password

PHOTO: MIGUEL RUIZ-FCB.

نيمار: سجل البرازيلي 10 أهداف في 10 مباريات منذ بداية الموسم، حيث يشكل ثنائياً متجانساً مع ليو ميسي، الذي مرر له كرة الهدف الأول في المباراة.


الضغط: خلال الشوط الأول بشكل خاص، تمكن برشلونة من تدشديد الخناق على أياكس بفضل ضغط المهاجمين على الدفاع الهولندي.


إنييستا: في مباراته الأولى بعد المائة ضمن منافسات دوري الأبطال، حمل إنييستا شارة الكابتن واضطلع بقيادة هجمات برشلونة، حيث كان وراء التمريرة التي يسجل منها ميسي الهدف الثاني، بينما كاد يهز الشباك بنفسه عبر كرة ساقطة مذهلة في الدقيقة 38.


تير شتيغن: حظي الحارس الألماني بتشجيع جماهيري كبير منذ بداية المباراة، وقد كان في مستوى التطلعات من خلال تدخلاته الحاسمة في الشوط الأول. كما أظهر تفوقه في الكرات العالية، وكان وراء انطلاق العديد من هجمات برشلونة.


التغييرات: على بعد أربعة أيام من الكلاسيكو، أجرى لويس إنريكي ثلاثة تغيرات استأثرت باهتمام كل المراقبين. ففي منتصف الشوط الثاني، قرر المدرب تعويض ميسي ونيمار وإنييستا، حيث حل محلهم كل من ساندرو ومنير الحدادي ورافينيا، الذي لم يلعب منذ 17 سبتمبر الماضي.


الرجوع الى أعلى الصفحة