fcb.portal.reset.password

Messi i Toño. FOTO: MIGUEL RUIZ-FCB.

بعد الهزيمة أمام باريس سان جيرمان في دوري الأبطال منتصف الأسبوع، عاد برشلونة مساء السبت إلى سكة الانتصارات، متفوقاً بهدفين نظيفين على مضيفه رايو فايكانو ضمن فعاليات الجولة السابعة من الليغا.

وبفوزه البيِّن في ضاحية مدريد، عزز البلاوغرانا موقعه في الصدارة رافعاً رصيده إلى 19 نقطة مواصلاً في الوقت نفسه سجله الناصع في الدوري الأسباني، حيث مازالت شباك كلاوديو برافو نظيفة بعد 630 دقيقة من اللعب.

ساد التكافؤ بين الفريقين في نصف الساعة الأول من عمر المباراة، لكن برشلونة بدأ يبسط سيطرة مطلقة على مجريات اللعب شيئاً فشيئاً، منتشياً بهدفي ميسي ونيمار في الدقيقتين 34 و35 على التوالي، ليواصل الفريق الكاتالوني هيمنته بكل أريحية في ما تبقى من عمر اللقاء.

وبعد هذا الانتصار، الذي حافظ به البلاوغرانا على فارق النقطتين الذي يفصله عن مطارده فالنسيا، سيتحول التركيز على المباراة المقبلة، التي ستكون ضد الوافد الجديد إيبار في الكامب نو مساء السبت القادم ضمن فعاليات الجولة الثامنة، قبل أن يبدأ الفريق استعدادته لملاقاة أياكس أمستردام في دوري الأبطال.


الرجوع الى أعلى الصفحة