Rivaldo, Puyol, Henry i Abidal.

 

ريفالدو:

وُلد المهاجم العملاق في مدينة ريسيفي، التي طور فيها مهاراته الفنية وصقل فيها موهبته العالية قبل أن ينتقل إلى ديبورتيفو لاكورونيا ومنه إلى برشلونة في مطلع موسم 1997-1998، حيث عوض مواطنه رونالدو، الذي انضم إلى إنتر ميلانو آنذاك. لعب ريفالدو في صفوف البلاوغرانا بين عامي 1997 و2002، حيث أصبح واحداً من أشهر أساطير النادي الكاتالوني، الذي حقق معه الليغا مرتين وكأس ملك أسبانيا مرة واحدة، محرزاً الكرة الذهبية في عام 1999.

 

 


كارلس بويول

قرر قلب الأسد ترك البلاوغرانا في نهاية الموسم الماضي بعدما أمضى 14 عاماً في كنف الفريق الكاتالوني، حيث خاض في الإجمال 593 مباراة بقميص برشلونة، مسجلاً 18 هدفاً.

وفي شهر سبتمبر الماضي، بدأ بويول العمل في منصبه الجديد، بعدما عينه نادي برشلونة مساعداً للمدير الرياضي حيث التحق الكابتن السابق بفرع كرة القدم تحت قيادة أندوني زوبيزاريتا.

 


تييري هنري

 

كانت مدينة نيويورك الأمريكية هي آخر محطة في مشواره الكروي، حيث لعب خلال سنواته الأخيرة في صفوف نادي ريد بولز، بعدما تألق في صفوف برشلونة بين 2007 و20010، حيث يُعتبر من ’أساطير البلاوغرانا‘ الذين تركوا بصمات خالدة في ذاكرة الفريق ودونوا أسماءهم بأحرف من ذهب في تاريخ النادي الكاتالوني، إذ سجل 49 هدفاً مع برشلونة من أصل 121 مباراة رسمية.

 


إريك أبيدال

أعلن اعتزاله اللعب نهائياً عن سن الخامسة والثلاثين بعد مسيرة حافلة بالألقاب والأفراح والأتراح. قبل الانتقال إلى موناكو ثم أولمبياكوس، حيث أنهى مسيرته منتصف هذا الشهر، كان الظهير الأيسر الفرنسي قد حمل قميص برشلونة بين عامي 2007 و2013، حيث خاض 1393 مباراة بقميص البلاوغرانا وسجل هدفين. وخلال سنوات تألقه في الكامب نو، فاز أبيدال مع الفريق الكاتالوني بلقب دوري الأبطال مرتين والليغا في أربع مناسبات، فضلاً عن كأس الملك (2) وكأس السوبر الأسباني (3) وكأس السوبر الأوروبي (2) وكأس العالم للأندية (2).