PHOTO: MIGUEL RUIZ-FCB

عاد برشلونة بصيد ثمين من استاد لوس كارمينيس مساء السبت عقب فوزه على غرناطة ضمن الجولة 25 من منافسات الدوري الإسباني الممتاز.

ودخل البلاوغرانا المباراة منتشياً بالانتصار القيِّم الذي حققه منتصف الأسبوع في عقر دار مانشستر سيتي ضمن ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، لينجح في نفض غبار كبوته أمام مالقة خلال الجولة الماضية من فعاليات الليغا، حيث تمكن أبناء كاتالونيا من مواصلة تضييق الخناق على المتصدر ريال مدريد، مقلصين الفارق إلى نقطة وحيدة خلف رفاق كريستيانو رونالدو، الذين يستضيفون فياريال في قمة مباريات يوم الأحد.

ولم تخب تطلعات جمهور البلاوغرانا في صحوة لويس سواريز أمام المرمى بعد ثنائيته في ملحمة دوري أبطال أوروبا. فبعد هز شباك "السيتيزانس" مرتين يوم الثلاثاء عاد النجم الأوروغوياني ليساهم بنصيب كبير في انتصار الفريق بملعب لوس كارمينس، حيث سجل الهدف الثاني لبرشلونة وكان وراء الأول الذي أحرزه راكيتيتش في حين التمريرة الحاسمة التي ختم بها ميسي مهرجان الأمسية أمام شباك فارغة.

وبهذا الفوز الهام، عزز البلاوغرانا موقعه في المركز الثاني على جدول الترتيب، رافعاً رصيده إلى 59 نقطة على بعد ست من حامل اللقب أتليتيكو مدريد الذي تنتظره مهمة صعبة مساء الأحد في ملعب سانشيز بيزخوان معقل مضيفه أشبيلية.

ويأتي هذا النصر الجديد ليرفع معنويات الفريق قبل أربعة أيام من حلوله ضيفاً على فياريال في إياب نصف نهائي كأس الملك، حيث يملك برشلونة حظوظاً وافرة للعبور إلى موقعة حسم اللقب مستفيداً من فوزه ذهاباً بنتيجة 3-1.