fcb.portal.reset.password

Andrés Iniesta s'ha convertit aquesta setmana en segon capità de l'equip / FOTO: MIGUEL RUIZ - FCB

بعد ثلاث مباريات ودية ومعسكر تدريبي في بيرمنغهام، سافر لويس إنريكي مع الفريق إلى فنلندا لخوض رابع المباريات التحضيرية. ففي السادسة من مساء السبت بتوقيت وسط أوروبا، يواجه أبناء كاتالونيا أقوى ناد فنلندي في عاصمة البلاد، وهو نادي هلسنكي. وسيكون سفير المباراة هو لاعب برشلونة السابق جاري ليتماتين.

وقد بقي في برشلونة آخر العائدين من اللاعبين الدوليين ميسي ونيمار وماسكيرانو وألفيش الذين استمروا بالتدريب في المدينة الرياضية جوان غامبر.

غياب تشافي وماتيو

كما كان عليه الحال في المباراة أمام نابولي، يغيب عن تشكيلة الفريق الكاتالوني كل من تشافي هيرنانديز وجيريمي ماتيو اللذين تعافيا بشكل جيد من الإصابة ولكن قررا البقاء في برشلونة كإجراء احترازي. وبذلك تتكون الكتيبة البرشلونية من 20 لاعباً، 14 من الفريق الأول و6 من الرديف.

وقد عاد أداما وباجناك وباتريك المصاب إلى الفريق الرديف، وهو ما يعني أن زملاءهم المتواجدين مع الفريق الأول هم غريمالدو وإدغار إيه وسامبر وخليلوفيتش وساندرو ومنير.

متزعم الكرة الفنلندية

ستكون مواجهة البارسا صعبة أمام نادي استهل موسمه في أبريل. وحالياً يتصدر الفريق صاحب الضيافة ترتيب الدوري المحلي ويقوده اللاعب السابق ميكا ليكوسو، كما تأهل الفريق لنصف نهائي بطولتين وطنيتين أيضاً. ولكن بعد الإقصاء من دوري الأبطال منتصف الأسبوع، انحصرت المهمة الأوروبية بدوري أوروبا. ففي وقت لاحق من هذا الشهر، سيتنافسون على مركز في مرحلة المجموعات أمام رابيد فيينا ممثل النمسا في البطولة القارية.   

الرجوع الى أعلى الصفحة