fcb.portal.reset.password

Ter Stegen arrête le pénalty d´Agüero / MIGUEL RUIZ - FCB

الضغط والاستحواذ: دخل نادي مانشستر سيتي بشكل جيد للمباراة، وحاول نجوم بيلغريني الاندفاع نحو الهجوم، والضغط على البلاوغرانا في منطقته، لكن مع مرور الدقائق، قل ضغط السيتزنس، ووصلت نسبة الاستحواذ على الكرة مع نهاية الشوط الأول إلى 56 بالمائة مقابل 44 بالمائة، بينما كانت النسبة في مباراة الذهاب 38 بالمائة مقابل 62 بالمائة.

إبداع ميسي: صحيح أن أداء ميسي كان رائعا في مباراة الذهاب، لكنه كان أروع في الإياب، وبدا حضور ميسي قويا في كل أنحاء الملعب، ونجح في إرهاق دفاع المان سيتي والتلاعب به، بل وكان وراء التمريرة الحاسمة، التي أحرز من خلالها راكتيتش هدف المباراة، كما استعرض الهداف الأرجنتيني مهاراته في المراوغات، وما كان ينقصه هو إحراز هدف في مرمى جو هارت.

تألق تيير شتيغن: تألق حارس مرمى برشلونة بشكل كبير، ورغم فقدانه الكرة أمام أغويرو، الذي حاول إدخالها إلى الشباك، إلا أن النجم الألماني نجح في صد ركلة جزاء، كان من شأنها منح نفس جديد للاعبي مانشستر سيتي، وإعطاء انطلاقة جديدة للمباراة.

فرص ضائعة: كان بإمكان نجوم برشلونة إحراز أكثر من هدف في المباراة، حيث ناب القائم عن جو هارت في أكثر من مناسبة، ورفض الحكم هدف ألبا بدعوى وجوده في حال تسلل، إضافة إلى تضييع ميسي ورفاقه عددا من الفرص السانحة، وعرفت المباراة تألقا كبيرا لحارس مرمى المان سيتي.

غياب ألفيس: دخل داني ألفيس المباراة وهو معاقب ببطاقة صفراء تلقاها في مواجهة سابقة، وبالتالي كان مهددا بالغياب في حال تلقيه بطاقة أخرى، وهذا ماحصل بالضبط، حيث سيغيب الظهير الأيمن لبرشلونة عن مباراة ذهاب ربع النهائي، قبل العودة للمنافسة في مقابلة الإياب.

الرجوع الى أعلى الصفحة