fcb.portal.reset.password

INSTAGRAM NEYMAR JR

عقب قرار اتحاد كرة القدم البرازيلي بعدم الطعن في عقوبة إيقاف نيمار جونيور أربع مباريات وبالتالي انتهاء مشاركته مع منتخب بلاده في بطولة كوبا أمريكا، أصدر مهاجم برشلونة بياناً اعتذر فيه لزملائه مؤكداً في الوقت ذاته أنه استخلص العِبرة من هذه التجربة الأليمة.

وقال النجم البرازيلي في رسالة نشرها على الشبكات الاجتماعية "إن البقاء للتدريب وحيداً يقتلني من الداخل" مضيفاً أنه "من الصعب التدريب دون هدف، وخاصة إذا كان ذلك من شأنه أن يعرضني لإصابة عرضية من شأنها أن تزيد الأمور تعقيداً".

وتابع نيمار في بيانه: "سوف أتعلم الدرس من هذه الحادثة طيلة ما تبقى من مسيرتي... لقد انتظرت طويلاً للدفاع عن قميص المنتخب البرازيلي خلال بطولة كوبا أمريكا، ولكن ذلك لم يعد ممكناً الآن للأسف الشديد. أعلم أن وجودي مهم بالنسبة للفريق، مثل جميع اللاعبين الآخرين. والآن عليهم التركيز أكثر من أي وقت مضى من أجل مواصلة هذه المغامرة".

ثم أضاف كابتن السيليساو: "لم أتهرب أبداً من مسؤولية قيادة المنتخب. بصفتي كابتن الفريق، أتخذ القرارات وأميل إلى بعض الخيارات. أحياناً أصيب وأحياناً أخطئ. لقد حان الوقت لاتخاذ قرار جديد. مهما كان موقعي في المستقبل، فسأكون مع المنتخب قلباً وقالباً وسأشجع زملائي".

وعلق نيمار على قراره بمغادرة تشيلي التي تستضيف نهائيات كوبا أمريكا 2015: "بقائي هنا قد يشوش على تركيز زملائي، الذين يسعون إلى تحقيق أهداف بالغىة الأهمية.... أتمنى حظاً سعيداً للبرازيل!".

الرجوع الى أعلى الصفحة