fcb.portal.reset.password

Celebració de Luis Suárez, amb Neymar, al Parc dels Prínceps / MIGUEL RUIZ-FCB.

عاد برشلونة بفوز كبير من العاصمة الفرنسية على حساب مضيفه باريس سان جيرمان (1-3) في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا ليعزز حظوظه في التأهل إلى المربع الذهبي.

وفرض البلاوغرانا سيطرة شبه مطلقة على المباراة منذ الدقائق الأولى ليتمكن من افتتاح التسجيل بعد ربع ساعة من اللعب عندما أنهى نيمار هجمة مضادة خاطفة بكرة أرضية في شباك سيريجو.

وبعدما أنهى الشوط الأول متقدماً بهدف دون رد، كثف الفريق الكاتالوني هجماته بعد الاستراحة بحثاً عن العودة بنتيجة مريحة قبل مباراة الإياب، فكان له ما أراد في الدقيقة 67 عندما تلاعب لويس سواريز بمدافعي باريس سان جيرمان ويخدع حارس المرمى بتسديدة من مسافة قريبة.

ومباشرة بعد هدف المهاجم الأوروغوياني، كاد أصحاب الأرض يقلصون الفارق لولا يقظة حامي عرين برشلونة، الألماني تير شتيغن، الذي تصدى بأعجوبة لقذيفة صاروخية أطلقها كافاني من مشارف منطقة الجزاء بعد كرة طائشة من ركلة ركنية.

وبينما رمى الفريق الفرنسي بكل ثقله بحثاً عن هدف ينقذ به ماء الوجه ويُنعش به بعض الأمل، عاد سواريز ليؤرق الدفاع الفرنسي، وعلى وجه التحديد دافيد لويز، حيث مرر الكرة مرة أخرى من بين قدمي البرازيلي العائد بأعجوبة من الإصابة، ليرسل تسديدة مقوسة باهرة داخل الشباك.

لكن فريق لوران بلان أبى إلا أن يستسلم فواصل سعيه وراء هدف الترضية، الذي تأتى له على بعد ثماني دقائق من نهاية الوقت الأصلي إثر تسديدة فان دير فيل التي أخطأ ماتيو في صدها لتصطدم بقدمه ويتحول اتجاهها داخل المرمى.

هذا وسيتجدد اللقاء بين الفريقين يوم الثلاثاء المقبل في مباراة العودة بملعب الكامب نو، الذي سيكون مسرحاً لموقعة مصيرية أخرى نهاية هذا الأسبوع عندما يستضيف مباراة الجولة 32 من الليغا أمام فالنسيا العنيد.

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة