نيمار سعيد بالأداء الذي يقدمه الفريق في الآونة الأخيرة

ظل لويس إنريكي وفياً لخطابه بعد الخماسية النظيفة في شباك ليفانتي مساء الأحد ضمن فعاليات الجولة 23 من الليغا.

ورغم النتيجة الساحقة، التي رفع من خلالها الفريق رصيده إلى 11 فوزاً على التوالي، أظهر المدير الفني تواضعاً كبيراً في مؤتمره الصحفي بعد المباراة، مؤكداً أن "اللاعبين لا يقعون في مغبة التفاخر المفرط"، بعد سلسلة الانتصارات الكبيرة التي حققها الفريق في الآونة الأخيرة، مضيفاً أنهم "يدركون مدى صعوبة الفوز بالألقاب".

كما أوضح المدرب أن "عدد الانتصارات يكون مهماً فقط إذا قاد الفريق إلى منصة التتويج في نهاية المطاف"، معتبراً أن "هذا الفوز سيزيد من تلاحم المجموعة".

ورفع برشلونة رصيده إلى 56 نقطة متشبثاً بموقعه في المركز الثاني، بفارق نقطة وحيدة عن المتصدر ريال مدريد، حيث تأتي هذه الخماسية الجديدة لتختم أسبوعاً حافلاً بدأ الأحد الماضي بانتصار ساحق على أتلتيك بيلباو (2-5) في سان ماميس ضمن قمة مباريات الجولة 22، مروراً بالفوز الهام على فياريال (3-1) مساء الأربعاء ضمن ذهاب نصف نهائي كأس الملك ليقطع الفريق خطوة كبيرة نحو موقعة حسم اللقب.

وأعرب نيمار عن سعادته بالأداء الذي يقدمه الفريق في الآونة الأخيرة، حيث قال المهاجم البرازيلي في تصريح صحفي: "أنا سعيد بهذه السلسلة الإيجابية التي مازالت متواصلة. إننا في أفضل حالاتنا".

من جهته، قال لاعب الوسط إيفان راكيتيتش "إن المباراة كانت جميلة وممتعة للغاية. لقد قمنا بعمل جيد، وعلينا أن نستمر على هذا المنوال".

وأضاف الدولي الكرواتي "سوف نستغل هذا الأسبوع حيث سنكون في راحة. ينتظرنا برنامج مزدحم في الأسابيع المقبلة عندما سنكون على موعد مع مباريات كبيرة".

يُذكر أن اللاعبين سيخلدون للراحة على مدى يومين، على أن يستأنفوا تدريباتهم ظهر الأربعاء لبدء التحضيرات لمباراة السبت ضد مالقة.