L'entrenador del FC Barcelona durant el partit /MIGUEL RUIZ-FCB

أعرب لويس إنريكي عن سعادته بعد فوز برشلونة 2-5 على أتلتيك بيلباو مساء اليوم الأحد في قمة مباريات الجولة 22.

وقال المدير الفني في مؤتمر صحفي بعد ملحمة سان ماميس "لقد لعبنا جيداً هذه الليلة"، محذراً في الوقت ذاته من الانسياق وراء التفاؤل المفرط، حيث "من المؤكد أن نشهد بعض المفاجآت هذا الموسم".

وأشاد المدرب بأداء لاعبيه في ملعب صعب وضد خصم شرس على أرضه وأمام جماهيره، إذ "عندما يخلق فريق الكثير من الفرص ويجد صعوبات خلال بعض الفترات، فإن اللعب الجماعي هو سر القوة".

ورفع البلاوغرانا رصيده إلى 53 نقطة معززاً حظوظه في التنافس على لقب الدوري الأسباني هذا الموسم، حيث تشبث بموقعه في المركز الثاني، بفارق ثلاث نقاط عن حامل اللقب أتليتيكو مدريد الذي اقترب بدوره من قمة الترتيب إثر تغلبه على جاره برباعية نظيفة عصر السبت في ملعب فيسنتي كالديرون، بينما تجمد رصيد الميرينغي عند 54 نقطة مواصلاً رغم ذلك بقاءه في الصدارة عند نهاية مباريات هذه الجولة.

وختم لويس إنريكي بالقول: "خلال كل موسم، يشهد كل فريق فترة مد وجزر. الفريق الأكثر ثباتاً واتساقاً في الأداء هو الذي يُتوج بطلاً في نهاية المطاف. يجب تفادي الوقوع في فخ الغرور الآن... علينا فقط أن نركز على تحسين أدائنا. فهذا هو مفتاح نجاحنا هذا الموسم. حالياً مازلنا نحتل المركز الثاني".

من جهته، أعرب لويس سواريز عن انشراحه بعد العودة إلى هز الشباك.

وقال مسجل الهدف الثاني في خماسية البلاوغرانا بملعب سان ماميس: "كنت أعرف أن الهدف سيأتي عاجلاً أم آجلاً... إنه لشرف عظيم أن ألعب إلى جانب مهاجمين بهذا الحجم [ميسي ونيمار]. علي أن أحقق أقصى استفادة من ذلك والعمل بأقصى جهد ممكن".


Luis Enrique: "No conviene sacar pecho ahora" por fcbarcelona