PHOTO: GERMÁN PARGA-FCB.

سيواجه برشلونة اختباراً عسيراً مساء اليوم الأحد في ملعب فياريال بداية من الساعة السابعة بتوقيت وسط أوروبا. فبعد الفوز المقنع بثلاثية نظيفة على إلتشي في الجولة الافتتاحية ضمن فعاليات الموسم الجديد من الليغا، سيحاول الفريق الكاتالوني التشبث بموقعه في صدارة الدوري الأسباني، حيث سيعسى أبناء لويس إنريكي تأكيد الأداء الجيد الذي أظهروه في المباراة الأولى رغم خوض شوط كامل بعشرة لاعبين فقط، مدركين في الوقت ذاته أن الطريق إلى النصر في المادريغال لن يكون مفروشاً بالورود.

وأنهى برشلونة استعداداته للمباراة بخوض مران أخير ظهر السبت في المدينة الرياضية جوان غامبر بمشاركة الوافد الجديد دوغلاس بيريرا، الذي وقع عقده مع النادي مساء الجمعة، علماً أن الظهير البرازيلي لم يسافر مع الفريق في الرحلة لملاقاة فياريال.

واستدعى لويس إنريكي 18 لاعباً للسفر إلى ضواحي مدينة فالنسيا، حيث تضم قائمة البلاوغرانا المهاجم الشاب الصاعد منير الحدادي، الذي سرق كل الأضواء نهاية الأسبوع الماضي، فضلاً عن نيمار جونيور الذي تلقى التصريح الطبي عشية المباراة. وفي المقابل، سيغيب أندريس إنييستا عن المواجهة بسبب آلام في ركبته اليسرى، حيث سيخضع لفحوص طبية لتحديد مدى إصابته. كما لن تشهد المباراة مشاركة ماسكيرانو الموقوف، بعد طرده الأحد الماضي ضد إلتشي.

بداية جيدة

لم تطرأ تغييرات جذرية على تشكيلة فياريال التي خاضت منافسات الموسم الماضي، حيث مازال مارسيلينو غارسيا تورال على رأس الفريق، الذي مازال يتألق فيه موساكيو وكاني وبرونو وجيوفاني دوس سانتوس، بينما التحق بصفوفه هذا الصيف كل من روكافينا وخرِّيج أكاديمية برشلونة إسبينوزا.

وحققت كتيبة "الغواصة الصفراء" بداية جيدة في الدوري الأسباني لكرة القدم بعد فوزها 2-0 في عقر دار ليفانتي، فضلاً عن التأهل إلى مرحلة المجموعات من الدوري الأوروبي بفضل الانتصار على أستانا في كازاخستان.