الصورة: ميغيل رويز - نادي برشلونة

كان المدافع الفرنسي جيريمي ماتيو من أبرز اللاعبين في صفوف برشلونة خلال مباراة الخميس، حيث ساهم في 23 عملية هجومية من خلال تبادل التمريرات مع أندريس إنييستا ونيمار. ويوضح الرسم البياني أدناه كيفية مشاركة ماتيو في فوز البلاوغرانا 5-1 على مضيفه رايو فايكانو، حيث كان وراء التمريرة الحاسمة التي جاء منها هدف أردا توران في الدقيقة 85.


كان هدف توران هو الأول له بعد 13 مباراة هذا الموسم، حيث أصبح أول لاعب تركي يتمكن من هز الشباك مرتدياً قميص البلاوغرانا، ليرتفع بذلك عدد جنسيات هدافي الفريق الكاتالوني إلى 42 جنسية من خمس قارات مختلفة - أوروبا وأمريكا الشمالية والوسطى وأمريكا الجنوبية وأفريقيا وآسيا.


حقق الفريق الكاتالوني رقماً قياسياً جديداً في تاريخ الليغا، حيث رفع سجله المثالي إلى 35 مباراة متتالية دون هزيمة. وكان الرقم القياسي السابق في حوزة ريال مدريد، الذي لم ينهزم طيلة 34 مباراة في موسم 88-89.


رفع ميسي غلته الشخصية إلى 30 هاتريك في مسيرته الاحترافية (35 إذا احتسبنا المباريات التي سجل فيها أكثر من ثلاثة أهداف)، ليعزز موقعه في قائمة هدافي الدوري برصيد 19 هذا الموسم، علماً أنه تمكن من هز الشباك 20 مرة في عام 2016 – وهي أفضل بداية له في سنة تقويمية واحدة منذ ظهوره الرسمي الأول مع الفريق.


صحيح أن لويس سواريز لم يجد طريقه إلى المرمى يوم الخميس، إلا أنه لا يزال يتصدر ترتيب هدافي الدوري برصيد 25 هدفاً.


 


Luis Suárez, warm up skills por fcbarcelona