fcb.portal.reset.password

الصورة: ميغيل رويز | نادي برشلونة

سيراً على التقليد المعمول به منذ سنوات، خاض برشلونة حصة تدريبية مفتوحة أمام الجمهور في أول أسابيع العام الجديد، حيث أجرى الفريق مران الاثنين في ملعب مينيستادي المجاور للكامب نو بحضور أكثر من 10 آلاف متفرج في المدرجات.

وكان بإمكان عشاق البلاوغرانا الاستمتاع بمشاهدة لمسات فنية رائعة على مدى أكثر من ساعة والحصول على توقيعات تذكارية من نجوم الفريق الأول، بمن فيهم أردا توران وأليش فيدال حيث كانت الأعين شاخصة بشكل كبير على الوافدين الجديدين اللذين أصبح بإمكانهما اللعب مع الفريق منذ اليوم بعد غياب طويل عن الملاعب لمدة ستة أشهر بسبب العقوبة التي فرضها الفيفا على نادي برشلونة، علماً أنهما قد يخوضان أولى دقائقهما بقميص برشلونة مساء الأربعاء عندما يتقابل أبناء لويس إنريكي مع الجار أسبانيول في ذهاب ثمن نهائي كأس الملك.

وفي المقابل، تواصل غياب رافينيا المصاب بينما اكتفى سيرجي روبرتو بإجراء تمارين فردية بسبب إصابته في عضلة الفخذ الأيمن خلال مباراة السبت في دربي كاتالونيا.

وبعد انتهاء التدريب، الذي شهد إقامة مباراة ودية بين فريقين مؤلفين من نجوم البلاوغرانا، حل اللاعبون بمختلف أنحاء كاتالونيا، وخصوصاً المستشفيات ومراكز الرعاية الصحية، لتقديم الهدايا للأطفال بمناسبة الاحتفال بعيد "الملوك الثلاثة"، في إطار برنامج التضامن الذي ترعاه مؤسسة نادي برشلونة.


الرجوع الى أعلى الصفحة