fcb.portal.reset.password

الصورة: ميغيل رويز | نادي برشلونة

أكد لويس سواريز أن روح الفريق والاتحاد بين اللاعبين والتضامن بين جميع مكونات النادي هو ما سيسلح به برشلونة في الطريق إلى المباراة النهائية التي ستحدد بطل إسبانيا هذا العام.

وقال مهاجم الفريق الكاتالوني، في مقابلة مع القناة الرياضية الأميركية إي.إس.بي.إن، "إننا على بعد مباراة واحدة من تحقيق الهدف الذي راودنا دائماً منذ بداية الموسم"، مضيفاً أن "مصيرنا مازال بين أيدينا".

واستحضر اللاعب الدولي الأوروغوياني مرحلة الاضطرابات التي شهدها البلاوغرانا مطلع الشهر الماضي، موضحاً أن "كل شيء حدث بسرعة، حيث خسرنا ثلاث مباريات متتالية في الليغا وخرجنا من دوري أبطال أوروبا، لكننا بقينا متحدين كفريق واحد، ولم نفقد الثقة ي أنفسنا".

كما أكد سواريز أن الإقصاء من دوري الأبطال خلَّف شعوراً بالحسرة في صفوف اللاعبين على وجه التحديد، حيث "ترك طعماً مريراً حقاً"، مضيفاً أن برشلونة كان "يستحق التأهل".

يُذكر أن البلاوغرانا نفض تماماً غبار النتائج السلبية التي تكبدها في مطلع الشهر المنصرم. فمنذ سقوطه الأخير أمام فالنسيا في الجولة 33، استعاد الفريق نشوة الانتصارات ليعزز موقعه في قمة جدول الترتيب، محافظاً على نظافة شباكه طيلة المباريات الأربع الأخيرة، التي سجل فيها ما لا يقل عن 21 هدفاً، بعدما دك حصون ديبورتيفو لاكورونيا (0-8) وبيتيس (0-2) خارج الديار وسبورتينغ خيخون (6 -0) وإسبانيول (5-0) في الكامب نو، حيث رفع رصيده إلى 88 نقطة، متقدماً بفارق نقطة وحيدة عن ريال مدريد، علماً أن الكفة تميل لصالح البلاوغرانا في إجمالي مباراتي الذهاب والإياب ضد فريق زين الدين زيدان، بينما فقد أتليتيكو كل الفرص في التتويج باللقب بعد خسارته (1-2) في ليفانتي.

هذا وسيخوض أبناء لويس إنريكي مباراة الحسم في غرناطة مساء السبت المقبل، فيما يحل الريال ضيفاً على ديبورتيفو لاكورونيا. وفي الطريق إلى الجولة الأخيرة التي ستحسم مصير اللقب، تناوب ميسي ونيمار وسواريز على تسجيل 127 هدفاً هذا الموسم، ليتجاوز ثلاثي الرعب بذلك السجل القياسي الذي حققه العام الماضي (122)، علماً أن الأوروغوياني رفع رصيده إلى 37 هدفاً مواصلاً التغريد وحيداً في قمة هدافي الليغا، حيث حافظ على تقدمه بفارق أربعة أهداف عن مهاجم ريال مدريد كريستيانو رونالدو، الذي هز بدوره الشباك مرتين مساء الأحد أمام فالنسيا. وبذلك أصبح مهاجم برشلونة يتصدر أيضاً السباق على الحذاء الذهبي الأوروبي الذي يتوج أفضل هداف في كبريات بطولات الدوري على صعيد القارة العجوز، متقدماً بنفس الفارق عن غونزالو هيغواين قائد هجوم نابولي الإيطالي.

وعلق سواريز على أرقامه المذهلة بكل تواضع قائلاً "إنني أسجل الأهداف بفضل زملائي، الذين لاحظت أنهم يبحثون عني مؤخراً أكثر من أي وقت مضى حتى أتمكن من تعزيز رصيدي التهديفي".

وتابع: "لم أكن أتصور أبداً أنني سأكون هدافاً كبيراً في برشلونة وأنا سعيد جداً بما أحققه حالياً"

يمكنكم مشاهدة المقابلة كاملة على موقع إي.إس.بي.إن من خلال النقر على هنا.


Luis Suárez Interview ESPN (ENG) by fcbarcelona

الرجوع الى أعلى الصفحة