fcb.portal.reset.password

الصورة: فيكتور سالغادو - نادي برشلونة

- بتسجيل سداسية يوم الثلاثاء، رفع برشلونة رصيده إلى ثمانية عشر هدفا في آخر خمس مباريات سقط ضحيتها كل من روما وريال مدريد وفياريال وباتي بوريسوف وخيتافي.

- عندما سجل دزيكو هدف إنقاذ ماء الوجه لروما في الدقيقة الأخيرة من عمر مباراة الثلاثاء، كان قد مر ما لا يقل عن 621 دقيقة على آخر مرة عبرت فيها الكرة خط مرمى برشلونة، أي منذ أن تمكن بورخا باستون من هز شباك البلاوغرانا في الدقيقة التاسعة من عمر المباراة ضد إيبار في الليغا.

- بعد مرور سبع سنوات وشهرين على ظهوره الأول بقميص فريق الكبار، بلغ سيرخيو بوسكيتس سقف 350 مباراة مع البلاوغرانا عندما ساهم مساء الثلاثاء في الفوز الكبير على روما. صحيح أنه نجم خط الوسط لعب 45 دقيقة فقط، ولكن ذلك كان كافياً لكي يمنح رفاقه 70 تمريرة، 67 منها ناجحة، محققاً بذلك معدل نجاح هائل بلغ 96٪.


- هذه هي المرة التاسعة على التوالي التي يتأهل فيها برشلونة لدور الستة عشر من دوري أبطال أوروبا متصدراً مجموعته. كما أن هذه هي المرة السابعة عشرة في المجموع التي يعبر فيها إلى مرحلة خروج المغلوب منذ إحداث الشكل الجديد للمسابقة، محققاً رقماً قياسياً في تاريخ البطولة.

- يستمر تألق لويس سواريز على نحو مدهش. فبتسجيله ثنائية شخصية أخرى يوم الثلاثاء، رفع الأوروغوياني رصيده إلى خمسة أهداف في خمس مباريات ضمن منافسات دوري أبطال أوروبا، مما جعله يتقاسم صدارة هدافي المسابقة مناصفة مع روبرت ليفاندوفسكي (بايرن ميونيخ) وكريستيانو رونالدو (ريال مدريد) وأرتيم دزيوبا (زينيت) وتوماس مولر (بايرن ميونيخ ).

- حقق ليونيل ميسي عودة إلى الملاعب بأفضل طريقة، حيث سجل ثنائية شخصية، علماً أن هدفه الأول حمل في طياته رقماً قياسياً جديداً هذا الموسم في دوري أبطال أوروبا، حيث تبادل نجوم برشلونة الكرة فيما بينهم 27 مرة خلال أكثر من دقيقة بعدما لمسها جميع اللاعبين.


الرجوع الى أعلى الصفحة