fcb.portal.reset.password

ميغيل رويز- نادي برشلونة

نجح برشونة في حجز بطاقة العبور للدور الموالي من كأس ملك إسبانيا، بعد سحقه لضيفه فيلانوفينسي بنتيجة 6-1، مساء الأربعاء، على استاد الكامب نو، برسم إياب دور 32 من المسابقة.

 

الشوط الأول

فضل لويس إنريكي إبقاء عدد كبير من نجوم الفريق على دكة البدلاء، مانحا الفرصة للاعبين الشباب لخوض دقائق أكثر مع الفريق الأول، ولم يمنع هذا الأمر النادي الكاتالوني من فرض سيطرته على اللقاء منذ البداية، وتهديد مرمى الضيف فيلانوفينسي.

وفي الدقيقة 4، سدد الظهير داني ألفيش كرة رائعة من مسافة بعيدة، مفتتحا حصة التهديف للبلاوغرانا، وكان بإمكان لاعبي برشلونة إضافة الهدف الثاني في أكثر من مناسبة لكن اللمسة الأخيرة خانتهم، إلى أن نجح المتألق ساندرو في استغلال خطأ فادح لحارس الضيوف، مسجلا الهدف الثاني للبلاوغرانا.

وواصل برشلونة سيطرته على وسط الميدان، وفرض نسقه أمام تراجع كل لاعبي فيلانوفينسي للدفاع، واعتمادهم على الهجمات المرتدة، حيث أفلح المهاجم خوان فران في إحراز هدف الضيوف الوحيد في الدقيقة 29، على إثر تسديدة قوية لم ينجح الحارس ماسيب في صدها، وعاد ساندرو بعد مرور ثلاث دقائق لزيارة شباك فيلانوفينسي، محرزا الهدف الثاني له والثالث لفريقه.

 

الشوط الثاني

لم يغير لاعبو برشلونة من استراتيجتهم، حيث واصلوا الضغط على الخصم في مناطقه، وتنويع الهجمات، وأفلح المهاجم منير الحدادي في إضافة الهدف الرابع لبرشلونة في الدقيقة 51، بضربة رأسية محكمة مستغلا تمريرة عرضية جميلة من زميله ماثيو.

وأتيحت العديد من الفرص السانحة للتسجيل للاعبي المدرب لويس إنريكي في الشوط الثاني، لكن نقص التركيز وغياب الحظ حال دون تحويلها إلى أهداف أخرى، وأفلح ساندرو مرة أخرى في زيارة الشباك في الدقيقة 69، بعد أن تلقف كرة مرتدة من الحارس من داخل المنطقة وسددها بقوة في سقف المرمى، مسجلا هدفه الثالث.

وفي الدقيقة 76، نجح ساندرو في ضرب مصيدة التسلل وانفرد بالحارس، ثم أعاد الكرة بالكعب للمندفع منير الحدادي، الذي لم يجد أي صعوبة في إحراز الهدف السادس للنادي الكاتالوني، بعدها عمل لاعبو برشلونة على تبادل الكرة بهدوء وخفض نسق اللعب، إلى أن أعلن الحكم عن نهاية المباراة.

الرجوع الى أعلى الصفحة