fcb.portal.reset.password

ميغيل رويز- نادي برشلونة

Os jogadores celebram o título em Tbilisi

O Barça conquistou a quinta Supercopa da Europa da sua história / MIGUEL RUIZ - FCB

バルサは今季初の新タイトルを制覇 / MIGUEL RUIZ - FCB

Les joueurs après un but / MIGUEL RUIZ - FCB

Los futbolistas del Barça celebran uno de los goles de falta de Messi ante el Sevilla / MIGUEL RUIZ - FCB

هدفان مبكران

نجح نادي اشبيلية في إحراز الهدف الأول بعد مرور 3 دقائق، إثر ركلة حرة مباشرة نفذها الأرجنتيني إيفر بانيغا بدقة متناهية، ولم تمض سوى أربع دقائق حتى تحصل البلاوغرانا على ركلة حرة، بعد إعاقة لويس سواريز على بعد 19 مترا من شباك النادي الأندلسي، ونجح الأسطورة ميسي في تسديدها ببراعة داخل مرمى الحارس البرتغالي.

 

التحكم في نسق المباراة

هيمن برشلونة على وسط الميدان، وتبادل لاعبوه الكرة بمهارة عالية، استمتع بها الجمهور الذي حضر إلى استاد دينامو أرينا، وفي الدقيقة 15، حصل الكرواتي راكتيتش على ركلة حرة، تولى تنفيذها الهداف الأرجنتيني، محرزا هدفه الثاني في المباراة، ولم يركن النادي الكاطالوني للدفاع بل واصل ضغطه على خصمه، وبعد عرضية من الفرنسي ماثيو، أفلح سواريز في إحراز الهدف الثالث، لكن الحكم ألغاه لوجود الأوروغوياني في حالة تسلسل.

وكان بإمكان نجوم برشلونة إحراز أهداف أخرى، لو نجحوا في ترجمة الفرص التي خلقوها سواء عبر ألفيش أو راكتيتش أو القائد إنييستا.

وفي الدقيقة 44 نجح سواريز في الهروب من مصيدة التسلل، وسدد كرة تابعها الحارس بيطو فعادت للهداف الأوروغوياني، الذي تأنى قبل أن يمررها لزميله رافينها، الذي لم يجد صعوبة في إحراز الهدف الثالث.

 

عودة اشبيلية

دخل برشلونة مهاجما في الشوط الثاني، وفي الدقيقة 52 أفلح لويس سواريز في إحراز الهدف الرابع للبلاوغرانا، لكن نجم اشبيلية رييس نجح في تقليص الفارق بتدوينه للهدف الثاني للنادي الأندلسي في الدقيقة 57.

وكان رافينها قريبا من إضافة هدف خامس لبرشلونة، لكن كرته الرأسية اصطدمت بالعارضة الأفقية، ليتم بعدها استبدال القائد إنييستا بالنجم الشاب سيرجيو روبيرطو.

وفي الدقيقة 71 حصل اشبيلية على ركلة جزاء، بعد خطأ ارتكبه الفرنسي جيريمي ماثيو في منطقة فريقه، نجح مواطنه غاميرو في تحويلها إلى هدف ثالث للأندلسيين، وهو ما زاد من حماس لاعبي اشبيلية، الذين أفلحوا في الدقيقة 83 في تعديل النتيجة بعد كرة عرضية أنهاها الموهوب كونوبلاينكا في مرمى تيير شتيغن.

 

الشوطان الإضافيان

نظم برشلونة صفوفه وسيطر على مجريات الشوط الإضافي الأول لكن نادي اشبيلية، الذي تراجع للدفاع عن مرماه، نجح في الوقوف أمام كل الهجمات، وفي الشوط الإضافي الثاني، وبالضبط في الدقيقة 116، استفاد البلاوغرانا من ركلة حرة نفذها ميسي فارتطمت بالحائط الدفاعي وعادت إليه فسددها مرة أخرى، لكن الحارس بيطو تصدى لها، فارتدت الكرة لتصل إلى القناص بيدور، الذي أدخلها الشباك، محرزا الهدف الخامس للنادي الكاطالوني، ومنهيا التشويق، الذي ساد طيلة عمر المباراة.

الرجوع الى أعلى الصفحة