fcb.portal.reset.password

الصورة- نادي برشلونة

نجح برشلونة في الفوز على ضيفه لاس بالماس بنتيجة 2-1، يوم السبت، على استاد الكامب نو، برسم الجولة السادسة من الدوري الإسباني الممتاز، وشهد اللقاء خروج النجم ليونيل ميسي مصابا في الدقيقة 9.

 

الشوط الأول

دخل برشلونة المباراة مهاجما منذ البداية، حيث نجح ميسي في الدقيقة 3، في ترويض تمريرة زميله بارطرا بمهارة، لكنه اصطدم بمدافع لاس بالماس، ليطلب الحكم دخول الجهاز الطبي للنادي الكاطالوني، وحاول ميسي إكمال اللعب، لكنه أحس بألم على مستوى الركبة، ليقرر الجهاز الفني تغييره بالنجم الموهوب منير الحدادي.

وفي الدقيقة 13، انسل سواريز من الجهة اليمنى ومرر كرة عرضية إلى البرازيلي نيمار، الذي لم يصل للكرة في الوقت المناسب، وعاد الهداف الأوروغوياني لإحراز الهدف الأول للبلاوغرانا في الدقيقة 25، بضربة رأسية جميلة بعدما حول التمريرة العرضية الدقيقة لزميله سيرجي روبيرطو داخل مرمى حارس الضيوف.

وضغط النادي الكاطالوني على مرمى الزوار، لكن دون أن ينجح في ترجمة الفرص التي خلقها لاعبوه.

 

الشوط الثاني

واصل برشلونة سيطرته على أطوار المباراة، ونوع من هجماته، أمام تراجع واضح للمنافس إلى الدفاع واعتماده على الهجمات المرتدة، وعلى إثر هجوم منسق قاده منير الحدادي، أفلح الهداف سواريز في إضافة الهدف الثاني له ولفريقه، بتسديدة مركزة من داخل المنطقة.

ولم تمض سوى دقائق معدودة حتى تحصل "لويزيتو" على ركلة جزاء، بعدما لمس مدافع الضيوف الكرة بيده، لكن النجم البرازيلي نيمار أخفق في تسجيلها واعتلت كرته إطار المرمى.

وكان بإمكان نجوم المدرب لويس إنريكي إضافة أهداف أخرى بأقدام سواريز ونيمار وساندرو وماسكيرانو، لكن التسرع وغياب التوفيق أمام مرمى الخصوم حال دون إحراز المزيد من الأهدف.

وضد مجرى اللعب، نجح مهاجم لاس بالماس جونثان فييرا في إحراز هدف فريقه الوحيد، بعدما سدد كرة تغير مسارها بعد أن اصطدمت بالمدافع بيكيه، لتستقر داخل مرمى الحارس تيير شتيغن.

الرجوع الى أعلى الصفحة