الصورة: ميغيل رويز - نادي برشلونة

بالنظر إلى نتائج مواجهاته الأخيرة ضد مالقة، يُدرك برشلونة أن رحلته إلى جنوب الأندلس لن تكون مفروشة بالورود، حيث تنتظره مباراة عسيرة في لاروساليدا عصر السبت.

ولعل المدرب لويس إنريكي هو أكثر من يعي حقيقة ذلك، حيث قال المدير اليني في مؤتمره الصحفي قبل رحلة الفريق إلى المدينة المُطلة على السواحل المغربية "إن مالقة يسبب لنا الكثير من المتاعب دائماً، ولكننا مقبلون على مباراة بالغة الأهمية، وعلينا أن نأخذها على محمل الجد إن نحن أردنا البقاء على مقربة من الصدارة". كما أثنى مدرب برشلونة على نظيره خافي غراسيا، مؤكداً أنه "واحدٌ من المدربين الذين نجد أمامهم صعوبات كثيرة. لقد تعرفت عليه قبل سنوات وهو يتعامل مع كل التفاصيل بدقة متناهية، ولا شك أنه يعرف كل الجزئيات الصغيرة التي من شأنها إرباك أسلوبنا في اللعب. ويجب ألا ننسى أن مالقة تمكن هذا الموسم من الفوز في عقر داره أمام فرق مثل أتلتيكو مدريد وسيلتا فيغو".

وبخصوص نور الدين امرابط، الذي غادر الفريق الأندلسي هذا الأسبوع ليوقع عقداً جديداً مع نادي واتفورد الإنكليزي خلال فترة الانتقالات الشتوية، اعترف لويس إنريكي بأن رحيل المهاجم الدولي المغربي قد يشكل خسارة هامة لأصحاب الأرض، مؤكداً أنه "كان واحداً من أهم اللاعبين في خط هجوم مالقة"، ولكنه لا يعتقد أن ذلك "سيُغيِّر شيئاً في تكتيكات الخصم خلال هذه المباراة."

كما أوضح المدير الفني أن ليو ميسي وجيريمي ماتيو قد يكونان جاهزين للمشاركة في لقاء السبت بعد تعافيهما من الإصابة، حيث قال في ختام حديثه: "لا أعتقد أنه سيتعذر عليهما اللعب غداً".