الصورة: ميغيل رويز - نادي برشلونة

ستكون مباراة السبت بين برشلونة ومضيفه أشبيلية هي الأخيرة قبل توقف منافسات الأندية لإتاحة المجال لإجراء آخر سلسلة من المواجهات الدولية على أجندة هذا العام.

وأكد لويس إنريكي أن الفريق الكاتالوني يصل منهكاً إلى موقعة سانشيز بيزخوان، بعد إصابة العديد من اللاعبين وفي ظل عدم إمكانية إشراك الوافدين الجدد بسبب عقوبة الفيفا.

وقال المدير الفني في مؤتمر صحفي عشية موقعة الجولة السابعة من منافسات الليغا "إن برشلونة "يصل منهكاً إلى هذه المواجهة، وهذا أمر منطقي نظراً لكثرة المباريات" التي خاضها الفريق في الأسابيع الثلاثة الأخيرة"، مضيفاً أن ذلك "لن يكون عذراً".

وأضاف إنريكي أن "كلا الفريقين يعاني العديد من الغيابات بسبب الإصابة، لكن هذا أمر يحدث دائماً خلال كل موسم"، مبرزاً أن الإصابات وحالات التوقيف "جزء لا يتجزأ من كرة القدم".

وقال مدرب البلاوغرانا إنه يتوقع "مباراة صعبة أمام خصم عسير"، موضحاً أن لعبي الفريق الكاتالوني لن يغير شيئاً في أسلوب لعبه، حيث سيدخل "بنفس الفكرة المتمثلة دائماً في التفوق على الخصم من حيث الأداء وخلق فرص أكثر منه وتسجيل أكبر عدد ممكن من الأهداف".