fcb.portal.reset.password

الصورة: ميغيل رويز | نادي برشلونة

أعرب لويس إنريكي عن سعادته بالطريقة التي نجح من خلالها برشلونة في التأهل إلى نهائي كأس العالم للأندية بعد فوزه 3-0 على غوانزو إيفرغراندي في يوكوهاما يوم الخميس.

وقال مدرب البلاوغرانا في مؤتمره الصحفي "إن الفريق تعامل مع المباراة بكل جدية، حيث ركزنا جيداً منذ البداية ولم نرتكب أي خطأ تقريباً، بينما منعنا خصمنا من خلق أية فرصة خطيرة. قدمنا مباراة كبيرة وأهنئ لاعبي فريقي على الأداء الذي ظهروا به".

ورغم غياب ميسي ونيمار، أوضح المدير الفني أن "المباراة سارت وفق السيناريو الذي كنا نتطلع إليه"، مشيداً بالمستوى الذي أظهره إنييستا على وجه التحديد، مؤكداً أنه "ليس مجرد لاعب يجيد اللعب وقراءة المباريات، بل إنه أيضاً لاعب قادر على إيجاد المساحات، إما من خلال المراوغة أو عن طريق التمرير".

كما أثنى لويس إنريكي على لويس سواريز صاحب الهاتريك الذي حسم النتيجة لبرشلونة، موضحاً أنه لاعب "قاتل وفتاك داخل منطقة الجزاء، حيث بإمكانه استغلال كل التحركات كيفما كانت. وإذا أضفنا إلى ذلك قدراته الدفاعية، التي تؤثر إيجابياً على بقية الفريق، يمكننا القول إنه دعامة أساسية بالنسبة لنا".

من جهته، تقبل لويز فيليبي سكولاري، مدرب غوانجو، الهزيمة بكل روح رياضية، حيث قال في تصريح صحفي: "صحيح أننا خسرنا، ولكن الهزيمة 3-0 أمام برشلونة ليست مُخزية، علماً أن بعض الأندية الأوروبية الأخرى سبق لها أن خسرت أمامه بنفس النتيجة أو حتى أسوأ منها"، مضيفاً أنه "حتى في ظل غياب ميسي ونيمار، فإن برشلونة لديه تشكيلة من اللاعبين الذين يزخرون بموهبة استثنائية. كان أسلوبهم الكروي بمثابة درس حقيقي لنا. لقد لقنونا كيفية لعب كرة القدم الجميلة، كيفية التعامل مع الكرة حسب التوقيت المناسب والمكان المناسب، وطريقة استغلالها بشكل جيد واغتنام الفرص المتاحة".


Luis Enrique says it was the game he wanted por fcbarcelona

الرجوع الى أعلى الصفحة