fcb.portal.reset.password

الصورة: ميغيل رويز | نادي برشلونة

بعد 76 يوماً من الانتظار، دقت أخيراً ساعة برشلونة في دوري أبطال أوروبا، حيث يحل البلاوغرانا هذا المساء بملعب أرسنال لمواجهة المدفعجية في مباراة ذهاب ثمن النهائي.

وأنهى برشلونة استعداداته في لندن عشية ملاقاة فريق المدرب الفرنسي المخضرم آرسين فينغر، الذي أعرب عن نيته في إنهاء السجل المثالي لأبناء كاتالونيا بعدما نجح فريق لويس إنريكي في الحفاظ على رصيده خالٍ من الهزيمة على مدى 32 مباراة متتالية. ومن جهته، سيسعى البلاوغرانا إلى العودة بنتيجة إيجابية من العاصمة البريطانية من أجل تعزيز حظوظه في الصعود إلى دور الثمانية قبل لقاء الإياب في الكامب نو.

خصم مألوف

يبدو أن مدرب البلاوغرانا يدرك جيداً مفاتيح هذا النوع من المواجهات. ففي المؤتمر الصحفي الذي عقده بملعب أرسنال مساء الثلاثاء، قال لويس إنريكي بنبرة قاطعة "يجب أن نستحوذ على الكرة ونلعب وفق أسلوبنا المعتاد"، مضيفاً أنه "في حال عدم التفوق في نسبة امتلاك الكرة، سيكون من الصعب السيطرة على فريق مثل أرسنال"، مؤكداً أن "هدفنا هو الدفاع عن لقب مسابقة دوري الأبطال وهذا يتطلب حافزاً إضافياً في كل مباراة"، موضحاً في الوقت ذاته أنه "على علم بمدى صعوبة هذه المسابقة، ولاسيما بعيداً عن القواعد".

ولن تكون هذه المرة الأولى التي يلتقي فيها برشلونة وأرسنال ضمن مرحلة خروج المغلوب في المسابقة الأوروبية الأغلى. فبعد المعركة الطاحنة التي دارت بينهما في نهائي باريس 2006، تقابل البلاوغرانا وجهاً لوجه من جديد في ربع نهائي موسم 2009-2010 وثمن نهائي موسم 2010-2011، حيث كان التأهل من نصيب الفريق الكاتالوني في كلتا الحالتين، علماً أن سحر ليونيل ميسي كان له الفضل الأكبر في تلك الملحمتين، وإن لم تكن نتيجة مواجهتي الذهاب على ملعب أرسنال في صالح رفاق النجم الأرجنتيني (2-2 و2-1).

سجل مثالي

 يصل برشلونة إلى الموقعة الأوروبية على خلفية سلسلة من النتائج الباهرة، حيث لم يتجرع الفريق الكاتالوني مرارة الهزيمة على مدى 32 مباراة متتالية، علماً أن آخر سقوط له يعود إلى يوم 3  أكتوبر 2015 عندما خسر أمام إشبيلية في ملعب سانشيز بيزخوان. وفي هذا الصدد، أشاد لويس إنريكي بلاعبي فريقه، الذين عرفوا كيف يحافظون على قدرتهم التنافسية طيلة الأشهر الخمسة الأخيرة، حيث قال المدير الفني الإسباني في مؤتمره الصحفي عشية المباراة: "أنا سعيد بالعمل مع هؤلاء اللاعبين، الذين يزخرون بمستوى فريد من نوعه. إنهم يجددون عزيمتهم ورغبتهم في الفوز كل ثلاثة أيام".

اصطحب لويس إنريكي 19 لاعباً إلى لندن، حيث سافر إلى العاصمة الإنكليزية أغلب النجوم المشاركين في الفوز الهام يوم السبت على لاس بالماس، بالإضافة إلى بيكيه وأدريانو، اللذين فضَّل إراحتهما نهاية الأسبوع، وكذلك سيرخيو بوسكيتس الذي غاب عن المباراة الأخيرة بسبب حصوله على البطاقة الصفراء الخامسة في الدوري هذا الموسم. وبينما لن يشارك أردا توران بسبب الإيقاف، يستمر غياب رافينيا الذي يواصل برنامج استعادة اللياقة بعد العملية الجراحية التي أُجريت له على الركبة في وقت سابق هذا الموسم.

من جهته، يظهر أرسنال هذا الموسم بمستوى أفضل من الأعوام السابقة، وهو الذي يتنافس بقوة هذه المرة على لقب الدوري الإنكليزي الممتاز، حيث يحتل المركز الثاني بفارق نقطتين خلف المتصدر ليستر سيتي. وبينما لن يكون فإمكان آرسين فينغر الاستعانة بخدمات سانتي كازورلا وجاك ويلشير وغابرييل باوليستا وميكيل أرتيتا الغائبين بداعي الإصابة، سيعول المدرب الفرنسي على مهاجم برشلونة السابق أليكسيس سانشيز، الذي يُعتبر أبرز مهاجم في صفوف المدفعجية، بالإضافة إلى الهداف أوليفييه جيرو والعقل المدبر مسعود أوزيل، إلى جانب معشوق الجماهير أغويرو وصانع الألعاب دفيد سيلفا.


Champions League 2015/16 (preview): Arsenal... byfcbarcelona

الرجوع الى أعلى الصفحة