الصورة- نادي برشلونة

الصورة- نادي برشلونة

سيحاول برشلونة مواصلة تحقيق الانتصارات وهو يستقبل، مساء الأحد، خصمه ليفانطي برسم الجولة الرابعة من الدوري الإسباني الممتاز، خصوصا أن تاريخ المواجهات بين الفريقين يعطي الأفضلية بشكل واضح للبلاوغرانا، وهو ما يزيد من تفاؤل المدرب لويس إنريكي رغم كثرة الغيابات بسبب الإصابة.

 

الفريق

سيغيب عن مباراة مساء الأحد النجم رافينها بعد الإصابة القوية التي تعرض لها، خلال المباراة التي جمعت برشلونة بمنافسه إي إس روما في دوري أبطال أوروبا، والتي ستبعده عن الميادين لمدة ستة أشهر، بالإضافة إلى الحارس كلاوديو برافو، كما يغيب عن اللقاء نجم الدفاع جيرارد بيكيه، بسبب عقوبة الإيقاف، أما الظهير البرازيلي داني ألفيش فقد تلقى الضوء الأخضر من الجهاز الطبي للعودة إلى المنافسات من جديد.

 

تصريحات المدربين

قال لويس إنريكي، في المؤتمر الصحافي إنه ينتظر اللعب ضد فريق قوي، عازم على خلق المشاكل للبلاوغرانا "سيرجعون للخلف، ويعملون على تضييق المساحات أمام اللاعبين، ورغم أننا نسجل أهدافا أقل من الموسم الماضي، إلا أننا نسير في الطريق الصحيح".

من جهته، صرح مدرب ليفانطي لوكاس ألكراز قائلا "يجب علينا تقديم مباراة قوية على كل الأصعدة، والضغط على برشلونة عندما يمتلكون الكرة، والعمل بشكل ذكي لاقتناص الفرص التي سنعمل على خلقها".

 

وضعية الناديين

نجح برشلونة في الفوز في كل المباريات السابقة منذ بداية الليغا هذا الموسم، وبالتالي سيعمل ميسي ورفاقه على حصد نقاط الفوز للاستمرار في ريادة جدول الترتيب المؤقت، قبل التفكير في المباراة التي ستجمع النادي الكاطالوني، بعيدا عن الديار، ضد خصمه سيلتا فيغو، يوم الأربعاء.

من جانبه، استهل ليفانطي مشوار الليغا بالخسارة في ملعبه أمام سيلتا فيغو، قبل انتزاع تعادلين أمام كل من لاس بالماس واشبيلية، وهو ما يعني أن النادي لم يحقق أي فوز لحد الساعة، ويريد تحسين وضعيته في جدول الترتيب.