fcb.portal.reset.password

ميسي يحتفل بهدفه في مرمى فنزويلا | FIFA.COM

واصل نجوم برشلونة شق طريقهم نحو لقب بطولة كوبا أميركا سنتيناريو المقامة حالياً في الولايات المتحدة بعد الفوزين الكبيرين للمنتخبين الأرجنتيني والتشيلي فجر الأحد في آخر معارك دور الثمانية.

ففي مدينة فوكسبوروه، بولاية ماساتشوسيتس، قاد ليونيل ميسي وخافيير ماسكيرانو فريقهما الوطني إلى دك حصون فنزويلا (4-1) على ملعب جليت، حيث شهدت المواجهة أول ظهور لصاحب القميص رقم 10 في التشكيلة الأساسية منذ انطلاق نسخة هذا العام. وسجل مهاجم البلاوغرانا الهدف الثاني بين كان وراء التمريرتين الحاسمتين اللتين هز بهما هيغواين ولاميلا شباك الحارس داني هيرنانديز، بعدما افتتح هداف نابولي باب التسجيل في مطلع الشوط الأول، بينما أنقذ الفنزويليون ماء الوجه عن طريق روندون في الدقيقة 70.

وبذلك تربع ميسي مؤقتاً ترتيب هدافي المسابقة برصيد 4 أهداف، إلى أن انتقلت الصدارة إلى التشيلي فارغاس الذي أودع رباعية شخصية في مرمى المكسيك ليكون رجل مباراة ربع النهائي الأخيرة التي انتهت لصالح منتخب بلاده بنتيجة 7-0 على حساب المكسيك في واحدة من أكبر مفاجآت البطولة. أما الأهداف الثلاثة الأخرى فقد تناوب على إحرازها كل من بوتش (2) وألكسيس سانشيز مهاجم برشلونة السابق، بينما احتفل الحارس كلاوديو برافو بالحفاظ على نظافة شباكه أمام واحد من أقوى خطوط الهجوم في الموقعة التي أقيمت بكاليفورنيا على ملعب ليفيس، الذي كان قد استضاف موقعة برشلونة ومانشستر يونايتد الصيف الماضي ضمن منافسات البطولة الدولية للأبطال.

وبهذين الانتصارين الساحقين، ضربت الأرجنتين موعداً مع صاحبة الضيافة الولايات المتحدة الأمريكية في مباراة نصف النهائي الأولى، فيما سيتقابل حامل اللقب مع كولومبيا في المواجهة الثانية، مما يعني أنه سيكون من الممكن تكرار نهائي العام الماضي بين لاروخا والألبيسليستي في حال تمكن الفريقان من شق طريقهما بنجاح إلى مباراة الحسم.

الرجوع الى أعلى الصفحة