ميغيل رويز- نادي برشلونة

نجح لاعبو برشونة في إحراز 180 هدفا في 2015، وهو رقم قياسي ساهم في تحقيقه ثلاثي هجوم البلاوغرانا ميسي وسواريز ونيمار، الذين سجلوا 137، وهو ما جعل طاقم تحرير اليومية الفرنسية ليكيب تختارهم على رأس قائمة ضمت أحسن 100 لاعب في السنة.

واكبت الصحيفة الفرنسية إنجازات برشلونة التاريخية هذه السنة، وعنونت صفحتها الأولى مرة "أباطرة"، بعد الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا، وأيضا "برشلونة الملكي"، إثر سحق البلاوغرانا لغريمه الريال في مدريد برباعية.

 

أرقام وإحصائيات مذهلة

خلال سنة 2015، أفلح ثلاثى هجوم النادي الكاتالوني في تحقيق إحصائيات رهيبة، حيث سجل ميسي 48 هدفا، بينما دون نيمار وسواريز 41 هدفا لكل واحد منهما، وإضافة إلى توقيع الأهداف، مرر الثلاثي الهجومي العديد من الكرات الحاسمة لزملائهم، ميسي 23 تمريرة وسواريز 21 ثم نيمار 16.

من المؤكد أن ميسي وسواريز ونيمار يشكلون أحد أفضل خطوط الهجوم في التاريخ، كما قال القائد إندريس إنييستا، وهو ما أكده المدرب لويس إنريكي، في أكثر من مناسبة، وسيتنافس ثلاثي هجوم النادي الكاتالوني للفوز بالكرة الذهبية يوم 11 يناير.