الصورة- نادي برشلونة

وصل يوهان كرويف إلى دكة برشلونة قبل موسمين من تحقيق أول لقب له في الليغا، ولم يكن برشلونة قد حقق درع الدوري منذ 6 سنوات، ومن هنا بدأت مسيرة النادي الأسطوري، وفريق الأحلام، الذي ضم بين صفوفه كومان وستايشكوف وباكيرو وزوبيزاريطا ولاودروب، الذين نجحوا في الفوز بلقب الدوري يوم 12 مايو 1991.

قبل 4 جولات من نهاية الدوري، كان برشلونة قد ضمن اللقب رغم هزيمته في قادش 4-0، وهي المباراة التي سبقت نهائي كأس الكؤوس الذي خسره البلاوغرانا أمام مانشستر يونايتد 2-1.

مرت 25 سنة على هذا الحدث، حين فاز فريق الأحلام بأول لقب لليغا، لتتواصل النجاحات لأربعة مواسم متتالية، ويستهل الفريق سلسلة طويلة من الانتصارات المتتابعة، كما فاز النادي بلقب دوري أبطال أوروبا سنة 1992.

وبعد مرور 25 عاما، لازال عشاق برشلونة يتذكرون أهم الإنجازات التي حققها نجوم تلك الفترة، والأهداف الرائعة التي تم إحرازها سواء بقدم كومان أو ستايشكوف، والتصديات الجميلة للعملاق زوبيزاريطا وغيرهم من أساطير النادي الكاتالوني.