ميسي وسواريز يحتفلان بالهدف

يشد برشلونة الرحال إلى سان سيباستيان، لملاقاة خصمه ريال سوسيداد، لحساب ذهاب دور ربع نهائي كأس الملك، مساء الخميس، ويدخل ميسي ورفاقه المباراة بمعنويات مرتفعة بعد النتائج الإيجابية التي حققوها مؤخرا.


وتبدو المباراة صعبة بالنظر إلى قوة الخصم وخطورته، لكن نجوم المدرب إنريكي عازمون على العودة إلى برشلونة بنتيجة إيجابية قبل خوض مواجهة الإياب في الكامب نو.

 

معلومات عن الفريقين
أفلح لاعبو برشلونة في الفوز في مبارتين متتاليتين، حيث تفوقوا على أتلتيك بيلباو في إياب دور الثمن قبل أن يدكوا شباك ضيفهم لاس بالماس لحساب منافسات الليغا بخماسية كاملة، وهو ما أعاد الابتسامة لوجوه كل مكونات الفريق.


وسيكون بإمكان المدرب إنريكي الاعتماد على العائدين لأحضان الفريق: جيرارد بيكيه ودينيس سواريز وسيرجي روبيرطو وجوردي ماسيب، وهم الذين غابوا عن مواجهة لاس بالماس.
ولهذه المباراة القوية استدعى الجهاز الفني لبرشلونة كل من: سيليسن وماسيب وبيكيه وراكتيتش وسيرجيو بوسكيتش ودينيس وتوران وإنييستا وسواريز وميسي ونيمار وماسكيرانو وألكاسير وألبا ودينيه وسيرجي وغوميز وأومتيتي.


في المقابل، أفلح ريال سوسيداد في انتزاع فوز ثمين أمام مالقة في الليغا، كما أزاح الغواصات الصفراء من طريقه في الدور الماضي من منافسات الكأس، ويحتل الفريق المركز الخامس في الدوري، وهو ما يزيد من رغبة اللاعبين في حجز تذكرة للمشاركة في المنافسات الأوروبية خلال الموسم القادم، وتحوم الشكوك حول مشاركة نجم الفريق كارلوس فيلا في مباراة مساء الخميس.

 

تصريحات المدربين
قال لويس إنريكي في المؤتمر الصحافي الذي عقده قبل المواجهة "لعبنا مباريات كبيرة ضد سوسيداد، وقد ظهروا في بعض الأحيان أفضل منا، وبالتأكيد يجب علينا أن نغير هذه الصورة الآن".


وأضاف مدرب برشلونة قائلا "ندخل كل المواجهات بهدف تحقيق الفوز والظهور بأفضل أداء ممكن ومحاولة خلق أكبر عدد من الفرص خلال 90 دقيقة، دون الأخذ بعين الاعتبار خوض مباراة الإياب على أرضنا"، مؤكدا على أن "لاعبي سوسيداد يتميزون بالخطورة إذا تركت لهم المساحة للعب الكرة، فهم يهاجمون مباشرة ولديهم مهارة خاصة في إتمام العمليات، والمدرب أوزيبيو يقوم بعمل رائع، وبالتأكيد سيحاولون خلق كل الصعوبات أمامنا".


وتابع قائد دكة البلاوغرانا قائلا "بالتأكيد الفوز في مباراة الذهاب سيكون أمرا رائعا قبل خوض الإياب، لكن الأمر لا ينتهي هنا، فالمواجهتان ستكونان في غاية الندية"، مشيرا إلى أن "عمل المدرب يتطلب منه اتخاذ القرارات، ومن الواجب علي ترك بعض اللاعبين هنا، فلا أستطيع دعوة سوى 18 لاعبا".


في الجهة المقابلة، عبر أوزيبيو عن فرحته بمواجهة ناديه السابق برشلونة "البارصا سيبقى مخلصا لفلسفته الكروية، ونعرف ما ينبغي القيام به، ونحن سعداء باللعب ضد هذا الفريق، ونعتمد على الجماهير للوقوف خلفنا طيلة أطوار المباراة، فنحن بحاجة إلى التشجيع".