fcb.portal.reset.password

رغم هذه الهزيمة، حافظ برشلونة على صدارة المجموعة الثالثة برصيد تسع نقاط | MIGUEL RUIZ - FCB

تلقى برشلونة هزيمته الأولى في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم بسقوطه مساء الثلاثاء أمام مضيفه مانشستر سيتي (3-1) في قمة مباريات الجولة الرابعة ضمن مرحلة المجموعات.

وجاءت الخسارة على ملعب الاتحاد ضد مجرى اللعب تماماً، حيث انقلب سيناريو المباراة رأساً على عقب منذ هدف التعادل الذي سجله السيتيزنس في الأنفاس الأخيرة من عمر الشوط الأول، بعدما كان البلاوغرانا متقدماً في النتيجة بهدف ليو ميسي في الدقيقة 21، علماً أن الفريق الكاتالوني كان يفرض سيطرة مطلقة على إيقاع اللعب منذ صافرة البداية.

فبينما كاد برشلونة يضاعف تقدمه في أكثر من مناسبة، استغل أصحاب الأرض تمريرة خاطئة في دفاع الضيوف ليتداركوا الموقف بهدف مباغت من إلكاي غوندوغان، بعدما بدا التعادل بعيد المنال، في حين سجل دي بروين الثاني بتسديدة قوية من ضربة حرة مباشرة في مطلع الشوط الثاني، ليعاود غوندوغان هز الشباك على بعد ربع ساعة من نهاية الوقت الأصلي، مستغلاً انفراده بالمرمى بعد هجمة مضادة خاطفة.

ورغم هذه الهزيمة، حافظ برشلونة على صدارة المجموعة الثالثة برصيد تسع نقاط، فيما عزز مانشستر سيتي موقعه في المركز الثاني رافعاً غلته إلى سبع نقاط، حيث كان فريق بيب غوارديولا المستفيد الأكبر من هذه الجولة التي انتهت مباراتها الأخرى بالتعادل 1-1 بين بوروسيا مونشنغلادباخ (ثالث الترتيب برصيد أربع نقاط) وضيفه سلتيك غلاسكو، الذي يتذيل الجدول بواقع نقطتين من تعادلين وهزيمتين.

وإذا كانت خسارة البلاوغرانا قد حالت دون تأمين تأهله إلى مرحلة خروج المغلوب هذه الليلة، فإن فريق لويس إنريكي يملك فرصة أخرى لحسم صعوده إلى دور الستة عشر عندما يحل ضيفاً على سلتيك الاسكتلندي في مدينة غلاسكو خلال الجولة ما قبل الأخيرة نهاية هذا الشهر، بينما يسافر السيتيزنس إلى مونشنغلادباخ في محاولة للعودة من ألمانيا بتذكرة العبور.


الرجوع الى أعلى الصفحة