fcb.portal.reset.password

من الميني ستادي إلى الكامب نو، مروراً عبر إشبيلية وفياريال. كان هذا هو مسار لاعب خط الوسط دينيس سواريز خلال مشواره الكروي الذي بدأه في قلعة البلاوغرانا قبل أن يعود إلى برشلونة عبر بوابة الفريق الأول.

فبعد موسمين قضاهما في صفوف الفريق الرديف، اكتسب ابن منطقة غاليسيا خبرة واسعة في دوري الدرجة الأولى، حيث قضى عامين على سبيل الإعارة في قلعة سانشيز بيزخوان وفريق الغواصة الصفراء على التوالي.

ففي موسم 2014-15، فاز دينيس سواريز بلقب الدوري الأوروبي مع إشبيلية، الذي لعب له ما لا يقل عن 46 مباراة في جميع المسابقات خلال الموسم الذي قضاه مع الفريق الأندلسي، قبل أن يُعار إلى فياريال، الذي خاض معه 48 لقاءً في المجموع، حيث أقنع إدارة برشلونة بضرورة استعادته بفضل أدائه الجيد.

العودة إلى برشلونة

سيحمل دينيس سواريز قميص نادي برشلونة من جديد، كما كان الحال في موسم 2013-2014 حين انضم لاعب الوسط الهجومي إلى البلاوغرانا قادماً إليه من مانشستر سيتي، ليلعب 36 مباراة مع الفريق الرديف في دوري الدرجة الثانية مسجلاً 7 أهداف مقابل 11 تمريرة حاسمة.

وبعدما استغل فرصة إعارته خارج أسوار الكامب نو لصقل موهبته وتعزيز مهاراته، نجح ابن الثانية والعشرين في تحقيق حلمه بالانضمام إلى نجوم الفريق الأول، حيث قرر نادي برشلونة استخدام البند الذي ينص على استعادة حقوق اللاعب ليظفر بخدماته بموجب عقد يمتد للمواسم الأربعة المقبلة، مع إمكانية تمديده لعام خامس على أساس مشاركاته خلال الموسم الرابع.

وقد دفع نادي برشلونة مبلغ 3.250.000 يورو من أجل استرجاع حقوق هذا النجم الواعد، علماً أن قيمة الشرط الجزائي تبلغ 50 مليون يورو.


الرجوع الى أعلى الصفحة