ميسي حل ثانيا بعد رونالدو | VICTOR SALGADO - FCB

حل ليونيل ميسي ثانياً على منصة التتويج بجائزة فيفا لأفضل لاعب في العالم، التي كانت هذا العام من نصيب البرتغالي كريستيانو رونالدو، بينما جاء الفرنسي أنطوان غريزمان في المركز الثالث.

وحصل مهاجم برشلونة على 26.42 ٪ من الأصوات مقابل 34.54٪ لنجم ريال مدريد 7.53 ٪ لمهاجم أتليتيكو مدريد.

يُذكر أن هذه هي المرة العاشرة على التوالي التي يكون فيها ميسي ضمن القائمة النهائية للمرشحين لجائزة أفضل لاعب في العالم، والتي فاز بها أربع مرات على التوالي بين 2009 و2012، بعدما حل ثانياً سنة 2008 وثالثاً في عام 2007، بينما عاد لاعتلاء عرش نجوم العالم في 2015.

وتم تحديد الفائز بناءً على عملية تصويت شملت مدربي وقادة المنتخبات الوطنية في فئة الرجال واقتراع عام عبر الإنترنت بمشاركة عشاق كرة القدم وأصوات مجموعة مختارة من ممثلي أكثر من 200 وسيلة إعلام من مختلف أنحاء العالم.

هذا وقد شهد عام 2016 منح جائزتين مختلفتين، الكرة الذهبية لمجلة فرانس فوتبول من جهة وجائزة فيفا لأفضل لاعب في العالم من جهة أخرى، كما كان الحال قبل عام 2009، الذي تم فيه إدماج الجائزتين في جائزة واحدة.

وفي سياق متصل، كشف فيفا واتحاد لاعبي كرة القدم المحترفين مساء الاثنين خلال مراسم حفل الجوائز السنوية للأفضل كروياً في زيوريخ قائمة اللاعبين الأحد عشر المتوجين بجائزة التشكيلة المثالية لعام 2016، والتي كان فيها برشلونة ممثلة بكل من ميسي وسواريز وإنييستا وبيكيه، اللذين انضم إليهم زميلهم السابق داني ألفيس (المنتقل إلى يوفنتوس الصيف الماضي).

التشكيلة المثالية العالمية لعام 2016:

نوير (بايرن) داني ألفيس (يوفنتوس)، راموس (ريال مدريد)، بيكيه (برشلونة)، مارسيلو (ريال مدريد)، مودريتش (ريال مدريد)، كروس (ريال مدريد)، إنييستا (برشلونة)، رونالدو (ريال مدريد)، سواريز (برشلونة) وليونيل ميسي (برشلونة)