عاش لوكاس دينييه صباحاً حافلاً هذا الخميس، الذي يصادف يومه الأول في نادي برشلونة. فبمجرد وصوله إلى العاصمة الكاتالونية للانضمام إلى النادي الكاتالوني، خضع الظهير الأيسر الفرنسي للفحوص الطبية والاختبارات البدنية الروتينية، في مستشفى برشلونة والمدينة الرياضية جوان غامبر.

وبعد ذلك، توجه ابن الثانية والعشرين إلى الكامب نو حيث وقع عقده الذي يمتد لخمسة مواسم، ثم أُخذت له الصورة الرسمية التقليدية مع درع البلاوغرانا أمام المدخل الرئيسي لمقر النادي، بينما أقيم في الظهيرة حفل تقديمه الرسمي للجمهور ووسائل الإعلام داخل الملعب، علماً أنه كان يضع على وجهه قناعاً واقياً للأنف بعد العملية الجراحية التي أجريت له مؤخراً.

ووجد اللاعب الدولي الفرنسي الشاب في استقباله رئيس نادي برشلونة جوسيب ماريا بارتوميو بالمنصة الفخرية لاستاد الكامب نو. وخلال مراسم تقديمه لوسائل الإعلام، قال دينييه إنه يشعر "بالسعادة للعب في برشلونة، هذا النادي الكبير"، مضيفاً في معرض حديثه أن "هذا يوم سعيد بالنسبة لي".

يُذكر أن الظهير الأيسر وصل إلى البلاوغرانا قادماً إليه من نادي باريس سان جيرمان، الذي كان قد أعاره إلى روما الإيطالي الموسم الماضي.

واستعان الفريق الكاتالوني بخدمات دينييه مقابل 16.5 مليون يورو، مع إمكانية إضافة مبلغ 4 ملايين يورو كقيمة متغيرة في العقد الذي يربط الطرفين، علماً أن قيمة الشرط الجزائي حُددت في 60 مليون يورو.