fcb.portal.reset.password

ميسي يحتفل بالهدف | MIGUEL RUIZ - FCB

الشوط الأول

دخل برشلونة المباراة عازما على تحقيق نتيجة الفوز لمواصلة مطاردة متصدر جدول الترتيب المؤقت، وفي الدقيقة 4 كان ميسي قريبا من افتتاح حصة التسجيل لكن تسديدته القوية اصطدمت بالعارضة التي نابت عن الحارس الأندلسي.


وواصل لاعبو النادي الكاتالوني الضغط على الضيف، الذي أرغم على التراجع لمناطقه وضرب حراسة لصيقة على نجوم النادي الكاتالوني، لكن في الدقيقة 25 نجح الهداف سواريز في افتتاح حصة التهديف وإحراز الهدف الأول لبرشلونة بضربة مقصية رائعة. 


ولم تمض سوى 3 دقائق حتى أضاف ميسي الهدف الثاني للبلاوغرانا بعدما تسلم تمريرة جميلة من زميله لويزيتو، وعاد الأسطورة ليو في الدقيقة 33 ليحرز الهدف الثاني له والثالث لفريقه بعدما سدد كرة قوية لم تترك أي فرصة للحارس سيرخيو ريكو، لينتهي الشوط الأول بتقدم إنييستا ورفاقه بنتيجة 3-0.

 

الشوط الثاني
عاد لاعبو المدرب لويس إنريكي من غرفة تبديل الملابس وهم مصممون على الحفاظ على تفوقهم ومحاولة إضافة أهداف أخرى، وفي الدقيقة 51 كان ميسي قريبا من إحراز الثلاثية حين حاول رفع الكرة على الحارس ريكو لكن هذا الأخير أفلح في التصدي لمحاولة الهداف الأرجنتيني.


من جهته، حاول النادي الأندلسي الخروج من مناطقه والتخلي قليلا عن النهج الدفاعي وبالفعل نجح لاعبوه في خلق فرص للتهديف في أكثر من مناسبة لكن تألق الحارس تيير شتيغن حال دون ترجمة الفرص إلى أهداف.


وبعد مضي عشرين دقيقة من عمر الشوط الثاني، منح مدرب البلاوغرانا الفرصة للمهاجم ألكاسير للعب دقائق أكثر مع الفريق ليحل محل سواريز كما دخل الفرنسي دينيه بديلا لزميله بيكيه، وقبل 10 دقائق من نهاية الوقت الأصلي، غادر راكتيتش بدوره أرضية الكامب نو وترك مكانه للشاب ألينيا، ولم تعرف النتيجة أي تغيير لتنتهي المواجهة بفوز البارصا بثلاثية نظيفة.


الرجوع الى أعلى الصفحة