سواريز يتحسر على ضياع هدف محقق في ريازور | MIGUEL RUIZ - FCB

بعد أربعة أيام فقط من تحقيق "معجزة" التأهل إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا بالفوز الكبير (6-1) على باريس سان جيرمان، تعرض برشلونة لهزيمة مفاجئة (2-1) في ريازور أمام مضيفه ديبورتيفو لاكورونيا عصر الأحد في الجولة 27 من الليغا، مما قد يُفقد الفريق موقعه في صدارة جدول الترتيب.

وسافر البلاوغرانا بمعنويات عالية إلى أقصى الشمال الغربي الإسباني بينما كانت نشوة الملحمة التاريخية ضد الفريق الفرنسي لا تزال تلقي بظلالها على اللاعبين والجماهير، لكن البداية كانت باهتة أمام رفاق المغربي فيصل فجر.

وبدأت هجمات برشلونة تزداد خطورة في آخر ربع ساعة من عمر الشوط الأول، الذي تميز بندية قوية بين الفريقين، لكن أصحاب الأرض تمكنوا من التقدم في النتيجة قبل خمس دقائق من حلول موعد الاستراحة، عندما استغل خوسيلو كرة مرتدة من الحارس تير شتيغن، الذي كان قد أنقذ مرماه من هدف محقق قبلها بثوان.

وبينما ساد الاعتقاد بأن البلاوغرانا سيأتي على الأخضر واليابس عقب هدف التعادل الذي جاء عن طريق تسديدة صاروخية من لويس سواريز في مطلع الشوط الثاني، كان رد فعل ديبورتيفو قوياً على نحو فاجأ الجميع، حيث قرر لاعبو المدرب بيبي ميل الضغط عالياً والبحث عن تعزيز تقدمهم، عوض الاكتفاء بالتقوقع في منطقة جزاء فريقهم. وكان لهم ما أرادوا في الدقيقة 74 بضربة رأسية من بيرغارتينوس بعد ركلة ركنية من الجهة اليمنى للمرمى الكتالوني.

صحيح أن الفريق الكتالوني كان قريباً من تعديل النتيجة في أكثر من مناسبة، لكن ديبورتيفو تمكن بدوره من خلق بعض الفرص الخطيرة، التي لم تكن كلها عبر هجمات مضادة، علماً أن أبرزها كانت عن طريق فيصل فجر في الوقت بدل الضائع بعد انفراده بالحارس الألماني، الذي كان بالمرصاد لتسديدة اللاعب الدولي المغربي.

ورغم هذه الهزيمة، يواصل برشلونة تربعه على قمة ترتيب الدوري برصيد 60 نقطة، بفارق واحدة عن ريال مدريد الذي يستضيف بيتيس في وقت لاحق مساء الأحد، علماً أن فريق زين الدين زيدان تنتظره مباراة مؤجلة في عقر دار سيلتا فيغو.  

وبعد طي صفحة ديبورتيفو، سيستأنف برشلونة تدريباته في المدينة الرياضية بعين على نيون السويسرية التي تستضيف ظهر الجمعة القادم مراسم قرعة ربع نهائي دوري الأبطال، حيث سيتعرف الفريق الكتالوني على خصمه المقبل في الطريق إلى كارديف، على أن يتحول التركيز إلى موقعة الأحد ضد فالنسيا في منافسات الجولة 28 من الليغا.