fcb.portal.reset.password

سيعيش مارك أندريه تير شتيغن أمسية خالدة يوم الأربعاء عندما يتقابل برشلونة مع فريقه السابق مونشنغلادباخ في بوروسيا أرينا ضمن منافسات الجولة الثانية من دوري أبطال أوروبا.

وعقد الحارس الألماني مؤتمراً صحفياً عشية المواجهة، مؤكداً أنه ينتظر بفارغ الصبر لحظة دخوله أرض الملعب لملاقاة زملائه السابقين في النادي الذي انضم إليه وهو في سن الرابعة قبل أن ينتقل إلى برشلونة عام 2014.

وقال تير شتيغن إن المباراة ضد مونشنغلادباخ "بالغة الأهمية"، مضيفاً أنها ستكون مواجهة "خاص جداً بالنسبة لي، ولكني أريد أن أستمتع بها وأنا أتطلع بفارغ الصبر للاستقبال الذي سيخصصه لي مشجعو بوروسيا مونشنغلادباخ".

ورغم ما ينطوي عليه اللقاء من شحنة عاطفية بالنسبة لحامي عرين البلاوغرانا، فإن تير شتيغن مركِّز بشكل كامل على المهمة التي تنتظره فوق أرض الملعب، حيث أوضح في هذا الشأن: "أنا هنا لتقديم أفضل أداء ممكن ومساعدة فريقي على كسب النقاط الثلاث".

وتابع الحارس الدولي الألماني: "أريد الفوز لأنني أمثل نادي برشلونة ولا أفكر حالياً في أي نادٍ آخر. أنا أعيش تجربة رائعة منذ عامين، وأريد أن أكون في مستوى الثقة التي وضعها في هذا النادي".

وعن الخصم الذي يعرفه حق المعرفة، شدد تير شتيغن على ضرورة "الانتقال بالكرة بين الخطوط لتجنب ضغط المنافس"، مضيفاً في ختام حديثه أن بوروسيا مونشنغلادباخ "فريق يتميز بالقدرة على التأقلم مع مختلف الظروف، وعلينا أن نكون في قمة مستوانا إن نحن أردنا العودة من هنا بنقاط الفوز".

الرجوع الى أعلى الصفحة