fcb.portal.reset.password

يعرف لاعب برشلونة الجديد باكو ألكاسير طعم اللعب في الكامب نو حق المعرفة. كيف لا وهو الذي يُعد من اللاعبين القلائل الذين تمكنوا من هز الشباك في معقل البلاوغرانا عندما قاد فريقه السابق فالنسيا إلى الفوز 2-3 خلال موسم 2013-2014.

فخلال تلك المباراة الحاسمة، سجل ألكاسير الهدف الثالث في الدقيقة 59 مستغلاً تمريرة حاسمة من الجزائري سفيان فيغولي، حيث تخلص من رقابة جيرارد بيكيه ليسدد كرة أرضية قوية داخل مرمى الحارس فيكتور فالديس.

وبعد عامين ونصف من ذلك الإنجاز، ها هو باكو يحل بالكامب نو للدفاع عن ألوان برشلونة واضعاً نصب عينيه الاحتفال مع جماهير البلاوغرانا بأهدافه في شباك خصوم الفريق الكاتالوني.


الرجوع الى أعلى الصفحة